عطلة نهاية أسبوع كانت حافلة بالإطلالات المتألّقة، أطلّت إليسا خلال حفل توقيع ألبومها الجديد في بيروت بلوك شبابيّ، وشاركت نانسي عجرم في برنامج Project Runway Middle East. من جهةٍ أخرى تابعت الملكة رانيا جولتها في ألمانيا في إطلالتين تفيضان أنوثةً وكلاسيكيّة. إليكِ التفاصيل في ما يلي.

 

  • إليسا:

ستايل كاجوال وأنيق اختارته إليسا لدى توقيعها ألبومها الجديد، فارتدت سروال جينز ممزّق من Dsquared2 وسترة من دون أكمام باللون العسكريّ الداكن ذات نقشاتٍ بريّة من Saint Laurent Paris تميّزت بجيوبها الكبيرة. أكملت إطلالتها العمليّة بأكسسواراتٍ عصريّة فوضعت أقراطاً ملفتة من Dior. لكن أكثر ما لفت انتباهنا هو حذاءها الرائع من Gucci، الذي زيّنه مشبكاً من الحبيبات الحمراء البرّاقة على شكل قلب، فأضافت جرعة من المرح على أسلوبها.

 

  • نانسي عجرم:

لدى لقائها الأوّل مع المشتركين في برنامج Project Runway، اعتمدت نانسي جمبسوت باللون الزيتيّ من Frame نسّقته مع حزامٍ أسود رفيع من Gucci.  ثمّ خلال عرض تصاميم المشتركين أمام لجنة التحكيم، اختارت نانسي فستاناً من Elie Saab للأزياء الجاهزة لخريف وشتاء 2016-2017. تصميم أنثويّ للغاية من الدانتيل الأسود المخرّم، تميّز بتطريزات من الأزهار فتلائم تماماً مع أسلوب نانسي الناعم. لكن الملفت في إطلالتها كان خيار الحذاء إذ استغنت عن التصميم الكلاسيكيّ لصالح حذاء أسود بطول الكاحل مما أضاف لمسة دراماتيكيّة على أسلوبها.

 

  • الملكة رانيا:

تذهلنا الملكة رانيا في خياراتها الموفّقة على الدوام، وتمثّل هذا الأمر في إطلالاتها العديدة خلال جولتها في ألمانيا. لدى حضورها حفل عشاء اعتمدت فستاناً أسود من Dior للخياطة الراقية لخريف وشتاء 2016-2017. تصميم بسيط زيّنته تطريزات ناعمة من الأزهار وتميّز بطوله غير المتناسق. أما في إطلالتها الثانية ولدى قيامها بزيارةٍ رسميّة، ارتدت بزّة غير متكلّفة من Brandon Maxwell، نسّقتها مع حقيبةٍ ذي نقشاتٍ بريّة من Louis Vuitton مما كسر من كلاسيكيّة إطلالتها. من جهةٍ أخرى، اعتمدت الملكة رانيا تسريحة شعرٍ رائعة للغاية تمثّلت برفعةٍ نصفيّة وخصيلات مموّجة رفيعة، فأكملت أسلوبها المترف من رأسها وحتى أخمص قدميها. اضغطي هنا لمشاهدة أوّل إطلالةٍ لها في ألمانيا.

 

اقرئي أيضاً: قطع مجوهرات وقعت في غرامها النجمات فلم يتخلّين عنها

شعر أزرق و3 لوكات في أقلّ من 5 دقائق... مايا دياب تثير الجدل أينما أطلّت