موضة نصائح موضة

"أموالي ووجودي حقيقيان كأموالكم ووجودكم". هكذا عبّرت Sinéad Burke طالبة دكتوراه ومدوّنة موضة والتي يبلغ طولها 105 سم، عن مسألة تجاهل الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة في كامل المجالات، وخصوصاً في مجال الموضة.
 ذوي الاحتياجات الخاصة هم الأشخاص الذين يصعب عليهم القيام ببعض الأنشطة والتفاعل مع العالم من حولهم، بسبب صعوبة ما نتيجة العوامل الوراثية أو البيئية. لذلك، يحتاج هؤلاء الأشخاص مساعدة غيرهم لمواجهة الصعوبات في الحياة اليومية وخصوصاً أن مجتمعنا غير مستجيب لاحتياجاتهم في التنقل والحركة، التواصل، العمل، وحتى في الملابس وغيرها الكثير. 

في هذا الإطار، العديد من العلامات التجارية لجأت إلى صناعة التصاميم التكيفية لمساعدة الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة. الملابس التكيفية هي أزياء مصممة خصيصاً للأشخاص الذين يجدون صعوبة في ارتداء الملابس بشكل مستقل ولا يستطيعون التحكم في إغلاق الأزرار والسحابات؛ بالإضافة إلى أولئك الحساسين لبعض المواد. كذلك، هذه التصاميم ترتكز على تلبية احتياجات الجميع من خلال إنشاء التوازن بين اتّباع آخر صيحات الموضة والتكيّف مع أجواء العمل. وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، يعاني حوالي 15.6% من سكان العالم من إحتياجات خاصة من الممكن تسهيلها بالملابس التكيفية. 

ميزات الملابس التكيفية تشمل سحابات سهلة الإغلاق، سراويل ذات طول قابل للتعديل، وأزرار مغناطيسية، بالإضافة إلى خياطات داخلية غير بارزة. باختصار، هذه الملابس هي مريحة، سهلة الارتداء وتشبه التصاميم التقليدية. كما وتمكّن هذه الفئة من الأشخاص، من الاعتماد على نفسهم وعدم الحاجة إلى مساعدة الآخرين. كذلك، هذه الملابس التكيفية تساعد في تسهيل عمل مقدّمي الرعاية الذين يساعدون بدورهم ذوي الإحتياجات الخاصة غير القادرين على الحركة مثل المصابين بالشلل أو التقلّص العضلي. من هنا، إليكِ بعض العلامات التجارية التي قدّمت تصاميم تكيفية لذوي الإحتياجات الخاصة: Tommy Hilfiger وNike وVans، بالإضافة إلى FFORA وChromat وUniversal Thread وCat & Jack’s.

في العام 2018، قدّمت علامة Tommy Hilgfiger مجموعتها التكيفية الأولى للأطفال والكبار ذوي الإحتياجات الجسدية الخاصة مثل أولئك الذين يملكون أطراف إصطناعية. هذا وخُصص قسم دائم على موقع التسوّق للعلامة لهذه التصاميم. كما ذكرنا أعلاه، هذه الملابس تتّسم بسحابات وأزرار مغناطيسية سهلة وعملية. كذلك، أطلقت Vans مجموعة أحذية بهدف التوعية لمرض التوحّد وخصوصاً الأطفال الذين يعانون من مشاكل حسية ترتبط بشكل عام بهذا المرض. في هذا الإطار، تميّزت المجموعة الجديدة بلوحة ألوان هادئة ومن دون شرائط. أمّا Nike بدورها، فقدّمت في جلسة تصوير، المعدات الخاصة بها لدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020 وضمّت مجموعة من الرياضيين المشهورين الذين يدعمون التنوع تحت شعار "إعادة تعيين المعايير".

من جهة أخرى، إلى جانب الملابس التكيفية، تضامناً مع الأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة، وفي محاولة لتخفيف آلامهم النفسية، قامت شركة Mattel العالمية صاحبة العلامة التجارية لألعاب باربي، بإطلاق أحدث إصدارات من مجموعة الدمية الشهيرة بدون شعر  أو ساق وأخرى مصابة بالبهاق، بالإضافة إلى باربي صاحبة جسم ممتلئ وأخرى صاحبة بشرة داكنة. الغرض من طرح توسيع خط العاب بنات باربي، هو تعزيز الاختلاف في تصميم هذه اللعبة وعرض رؤية متعددة الأبعاد للجمال والأزياء.

تصاميم موضة نصائح موضةتصاميم موضة نصائح موضةتصاميم موضة نصائح موضةTommy Hilfigerتصاميم موضة نصائح موضةTommy Hilfiger
تصاميم موضة نصائح موضةNikeتصاميم موضة نصائح موضةVansتصاميم موضة نصائح موضةBarbie