تلفتكِ مريم سعيد بإطلالاتها العصريّة التي تبتعد فيها عن المبالغة وخيارات أزيائها التي تمدح قوامها وتبرز منحنيات جسمها. إن كنتِ دقيقة الملاحظة، أنتِ حتماً ستلاحظين أنّ هذه الإعلاميّة المغربيّة تلجأ في معظم الأوقات إلى السراويل العالية الخصر أو على الأقل تلك المتوسّطة. كما أنّها تحرص على وضع التوب أو القميص الذي تنسّقه مع هذا الشكل من البناطيل أسفلها. حيلة تجعل ساقيها تبدوان أنحف وأطول، فلما لا تحتذي بخطاها وتتبنّي أنتِ أيضاً هذه الحيلة في التنسيق؟!

تماماً كمريم سعيد، تجنّبي ارتداء السراويل والتنانير المنخفضة الخصر. إن كنتِ صاحبة جسم ممتلىء عند منطقة الأرداف، أو سيّدة ذات بطن ممتلىء، اكتفي باختيار التصاميم المتوسّطة الخصر، فهي تليق بكِ أكثر من غيرها وتجعل ساقيكِ يبدوان أطول وأنحف من دون أن تسلّط الضوء على الشوائب.

 

من جهة أخرى، تحرص مريم سعيد على أن يتمّ التقاط صورها من الأسفل، ممّا يجعلها تبدو أطول! لاحظي أدناه هاتين الحيلتين اللتين لا تكفّ عن اتّباعهما فتبدو إطلالتها أجمل.

 

إقرئي أيضاً: حيلة في الموضة من نجمتكِ المفضّلة: لجين عمران تتقن دمج الأناقة بالأسعار الزهيدة