موضوع اليوم: مستخلص الفانيليا الإصطناعي يعالج الصدفية.

كشفت العديد من الدراسات أن مستخلص الفانيليا الإصطناعي والمعروف أيضاً باسم الفانيلين، له تأثير على الإنترلوكين Interleukin وهو مجموعة من السيتوكينات المسببّة للإلتهابات. أجري البحث على مجموعة من الفئران التي تمّ إعطائها مركّب إيميكيمود حتّى تصاب بالجلد الصدفي. بعدها تمّ منح الفئران جرعات يومية (0، 1، 5، 10، 50 أو 100 ملليغرام لكلّ كيلوغرام من وزن الجسم) من الفانيلين لمدّة 7 أيّام. 

بعد انقضاء المدّة، أثبتت الدراسات أن الفئران التي تلقّت أكبر جرعات من الفانيلين ما بين 50-100 ملليغرام لكلّ كيلوغرام من وزن الجسم، شهدت أكبر نقص في التهاب الجلد الصدفي وذلك مقارنة مع تلك الفئران التي تلقّت جرعات صغيرة من مستخلص الفانيليا الإصطناعي. كما أشارت الدراسة إلى أن الفئران كلّها التي عولجت بالفانيلين، انخفضت لديها مستويات البروتين IL-17 وIL-23، ليؤكّد الباحثون أن الفانيلين كان المركّب الفعّال ضد التهاب الجلد الصدفي في هذا النموذج الحيواني.

يُشار إلى أن الصدفية هي اضطراب جلدي التهابي قد يصيب العديد من الناس، والذي يسبّب انتشار بقع حمراء، الشعور بالحكّة وظهور قشور فى معظم الأحيان على منطقة المرفقين، الركبتين حتّى فروة الرأس. إضافة إلى ذلك، إن بروتينات نظام المناعة المسمّاة بالإنترلوكين IL-17 و IL-23 هي العناصر الرئيسية التي تزيد وتطوّر من حالة الصدفية.  

إقرئي أيضاً: ما هي حبوب الميليا وكيف تتخلّصين منها؟

كيف يضاعف الجوز جمالكِ من كافة النواحي يوماً بعد يوم؟ إليكِ الاجابة