هناك بعض الملامح التي تمنح المرأة نفحة شبابيّة أنثويّة، كالعينين المرفوعتين، البشرة النضرة وطبعاً الخدود الممتلئة. لا عجب إذاً أن تقنية تكبير الخدود تلاقي رواجاً كبيراً بين النساء حول العالم. بالرغم من شهرة هذه الحقن وانتشارها بشكل كبير، هذا لا يعني أنه يمكنكِ اللجوء إليها دون الإطلاع على كافة زوياها. من هنا، جمعنا لكِ جميع التفاصيل المتعلّقة بفيلر الخدود، تعرّفي عليها قبل تطبيق هذه التقنية.

ما هو فيلر الخدود؟

حقن Filler بشكل عام هي إجراء تجميلي غير جراحي من الممكن اللجوء إليه لتحسين مظهر البشرة والجلد. أما فيلر الخدود بشكل خاص، يتم اللجوء إليه لملء الفراغات الموجودة في خلايا الخدود، أو لتكبيرها وجعل مظهرها أكثر جاذبية. تُحقن في الخدود أنواع متعددة من مادة الفيلر منها: حمض الهيالويورونيك وهو الأكثر استخداماً، الكولاجين، حمض بولي لاكتيك أو غيرها. تعمل هذه المواد على توفير الحشو الداخلي للخدود.

ما هي فوائد فيلر الخدود؟

فوائد فيلر الخدود متعددة: 

  • تزوّدكِ بخدود منتفخة وأكثر امتلاءً وجاذبية. 
  • تخفف من علامات الشيخوخة في هذه المنطقة ومحيطها. 
  • تساعد في إبراز المسام أصغر عند منطقة الخدود والمحيط. 
  • تظهر البشرة مشدود أكثر والجلد أقل ترهلاً. 

ما هي أنواع فيلر الخدود؟

فيلر حمض الهيالويورونيك: هي مادة طبيعية موجودة في جسم الإنسان، ولا تسبب أي حساسية أو رد فعل، لذا تُعتبر أكثر الحقن أماناً.

فيلر كولاجين: هو مادة طبيعية أيضاً تُستخدم لحقن الخدود وتمنحها مظهر طبيعي جداً.

فيلر الدهون الذاتية: يتم اولاً شفط الدهون من الجسم ثم تُحقن بالخدود.

فيلر حمض بولي لاكتيك: Poly Lactic Acid هو مادة اصطناعية قابلة للتحلّل وتعتبر من المحفّزات للكولاجين وبالتالي تساعد هذه الحقن على ملء منطقة معينة وتعمل بشكل غير مباشر على استعادة شباب الوجه.

كم يدوم فيلر الخدود؟

غالباً ما تدوم حقن الفيلر في الخدود من 6 أشهر إلى سنتين بحسب كلّ بشرة والمادة المستخدمة. قد تحتاجين لجرعات إضافية في ما بعد للحفاظ على شكل الخدود الممتلىء.

ما هي خطوات فيلر الخدود؟

تستغرق عملية حقن الفيلر حوالي الـ20 دقيقة فقط لا غير، وذلك عبر القيام بالخطوات التالية:

  • تقييم الطبيب لشكل الخدود وتحديد عدد الجرعات اللازمة.
  • التخدير الموضعي، حيث تنتظر السيدة حوالي 20 دقيقة لبدء مفعول التخدير.
  • حقن الطبيب لإبرة الفيلر في الخدود، وغالباً لا تحتاج السيدات لأكثر من حقنتين أو 3 بحسب الشكل الذي تريده.
  • وضع كمادات من الثلج على موضع الحقن لتجنّب التورم أو الكدمات.

هل من آثار جانبية لحقن فيلر الخدود؟

عند اختيار طبيب غير متخصص أو اللجوء لعدد مبالغ به من الحقن، ممكن أن تتعرّض السيدة لبعض الآثار الجانبية، والجدير ذكره أنه في حال التعرض لإحدى هذه الآثار من الضروري مراجعة الطبيب المختص:

  • التورم والكدمات.
  • الإصابة بعدوى بكتيرية.
  • ظهور التكتلات في الخدود.
  • الإصابة بالتجلطات في حال وضع الحقن بأماكن خاطئة.

 نصائح لاتّباعها بعد اللجوء لحقن فيلر الخدود

  • ضعي كيس من الثلج على موضع الحقن لتجنب التورّم.
  • تجنّبي ممارسة التمارين الرياضية لفترة 48 ساعة وذلك تجنباً لارتفاع ضغط الدم وتفاقم الكدمات.
  • احرصي على شرب كمية كبيرة من المياه للمحافظة على رطوبة الجسم.
  • تجنبي المأكولات الغنية بالصوديوم لأنها تسبب تفاقم التورم.
  • تجنّبي الأماكن ذات الحرارة المرتفعة لمدة 48 ساعة.
  • تجنّبي الإنحناء وحاولي رفع عدم النوم على وجهكِ.