تُعتبر ليلة القدر واحدة من أهم ليالي رمضان لدى المُسلمين، وتُصادف في ليلة من الليالي العشرة الأخيرة من الشهر الفضيل. يسعى المسلمون جاهدين في هذه الليلة للصلاة والدعاء، لأنه وبحسب الشرع الإسلامي، في هذه الليلة تُستجاب الصلوات ويقدّر الله مصير العام. إليكِ في ما يلي كل المعلومات عن ليلة القدر.

ما هي ليلة القدر؟

ليلة القدر هي واحدة من الليالي الـ10 الأخيرة في شهر رمضان المبارك، وهي لا تُحدّد بليلة معيّنة. هذه الليلة المباركة، ووفقاً للشرع الإسلامي يُقدّر الله فيها ما سيكون في العام. لذا، يسعى المسلمون في هذه الليلة للصلاة والدّعاء أكثر من أي ليلة أخرى، حيث كان الرسول محمد يتحرّى ليلة القَدر في العشر الأواخر من شهر رمضان، ويجتهد فيها بالعبادات والطاعات.

موعد ليلة القدر

تختلف الأقوال في تحديد ليلة القدر، فبعض الأقاويل تؤكد أنها في الأيام الـ10 الأخيرة من شهر رمضان المبارك وأقاويل أخرى تشير إلى أنها في الأيام الـ7 الأخيرة. من جهة أخرى، يُقال أن موعد ليلة القدر جُعل مخفياً عن العباد ليتنافسوا ويجتهدوا بالصلاة والعبادة في جميع ليالي رمضان الأخيرة.

علامات ليلة القدر

يسعى المسلمون على تحرّي ليلة القدر، وذلك استناداً على بعض العلامات التي تدل على حلولها وهي كالتالي:

  • اعتدال الجوّ في هذه الليلة، حيث لا يُوصف بالحرارة ولا بالبرودة.
  • طلوع الشمس بدون شعاع في صباح اليوم التالي.