مدينة الورد المملكة العربية السعودية

لطالما اعتبرت مدينة الطائف في غرب المملكة العربية السعودية الوجهة الصيفية المفضّلة للسعوديين والسيّاح الأجانب، وذلك لمناخها المعتدل وجمال طبيعتها وخاصة ورودها التي تأسر الزوار الذين يتوافدون في هذه الفترة للاستمتاع برائحة الورود والمناظر الطبيعية. في كل ربيع، تتفتّح الورود في مدينة الطائف التي تقع في غرب المملكة العربية السعودية، الأمر الذي يحوّل مناطق المناظر الطبيعية الصحراوية الشاسعة في المملكة إلى ممرات من الورود الزاهية والعطرة. في هذا السياق، أطلق على مدينة الطائف لقب مدينة الورود، إذ ينبت فيها ما يقارب 300 مليون زهرة كل عام في أكثر من 900 مزرعة زهور. تتميّز الورود في الطائف برائحتها الحلوة، القوية، والتي كانت تعرف تاريخياً باسم "زهرة دمشق"، بعد أن تمّ إحضارها إلى منطقة الحجاز منذ أكثر من 500 عام.

مدينة الورود، الطائف، تستقبل شهر رمضان بعبيرها الفواح

يصادف موسم الحصاد هذا العام في شهر رمضان المبارك، حيث يرعى العاملون في مزارع الورود ويقطفون عشرات الآلاف من الزهور كل يوم لإنتاج ماء الورد والزيت، وبينما يقوم العمال بقطف الأزهار في الحقول، يعمل آخرون على ملء السلال يدوياً، ثم تغلى الزهور وتقطر. كذلك، وبفضل رائحته القوية والخلابة، يُستخدم ماء الورد كعطر أو يضاف إلى عطور فاخرة من علامات تجارية مشهورة. كذلك، يستخدم الزيت المستخرج في تطهير الجدران الخارجية للكعبة المشرّفة في مدينة مكة المكرمة.  

يطلق على أيام قطف الورد الطائفي بالوردية، وتتفتح أولى الورود في وادي محرم، ثم في الهدا، وأخيراً في الشفا على ارتفاع 2500 متر جنوب المدينة. عملية حرث وتسميد وسقي حقول الورد تتمّ في شهر ديسمبر من كل عام، يليها عملية تقليم شُجيرات الورد في منتصف يناير استعداداً لموعد قطف الورود نهاية شهر مارس وأوائل شهر أبريل، والذي يستمر لمدة تتراوح من 35 إلى 45 يوماً. 

مدينة الورد المملكة العربية السعودية رمضانمدينة الورد المملكة العربية السعودية رمضانمدينة الورد المملكة العربية السعودية رمضان

عملية تقطير الورود في الطائف وطريقة صنع الزيت المعطر منها

تتمّ معالجة الورد الطائفي بطبخه ثم تقطيره في عملية معقدة تستغرق حوالي 12 ساعة لصناعته عطره الذي يعد أحد أفخر أنواع العطور في العالم، بالإضافة إلى ماء الورد وزيت الورد. تتمّ عملية التقطير في المصانع الموجودة في مدينة الطائف مثل مصنع القاضي وهو أحد أقدم مصانع منتجات الورود في المدينة وأكبرها. من هنا، يُغلى الورود على نار عالية حتى تتبخر الماء تقريباً، حيث يستغرق ذلك نحو 30 إلى 35 دقيقة. بعدها يتم تخفيض الحرارة لمدة تراوح بين 15 و30 دقيقة حتى تبدأ عملية التقطير التي تستمر 8 ساعات. وبمجرد أن يطفو الزيت إلى أعلى الأحواض الزجاجية، تبدأ عملية الاستخراج من خلال بحقنة كبيرة لملء قوارير مختلفة الأحجام.