نسمع يومياً أن عدم تناول الطعام في المساء يجعلنا نفقد الوزن بشكل ملحوظ، لكن هل هذه الفكرة صائبة في ما يتعلّق بتحقيق الرشاقة والتخلص من السمنة والكيلوغرامات الزائدة؟ الجواب هو طبعاً لا! هذه الخطوة هي معتقد خاطئ تماماً. لماذا؟ تابعي قراءة السطور التالية لمعرفة كل التفاصيل.

لماذا عدم تناول العشاء لا يساعد في خسارة الوزن؟

لا ينصح أخصائيو التغذية بتخطي العشاء كطريقة لفقدان الوزن، حيث يؤدي قضاء فترات طويلة بدون تناول الطعام، إلى الشعور بالجوع الشديد في الصباح، مما قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام وعدم فقدان الوزن أو التسبب في زيادة الوزن.
كما أن النوم على معدة فارغة هو فكرة غير جيدة، إذ طالما تشعرين بالجوع، يصبح الطعام هاجساً يراودك طوال المساء وبالتالي ستتناولين كل ما يقع بين يديكِ عندما لا تتمكّنين من مقاومة الأكل، وبالتالي ستضطرين للتعامل مع رغبتكِ الملحّة في تناول الطعام. لذلك، فكرة تخطّي الوجبة الأخيرة من اليوم لن تكون حلاً أكيداً عندما ترغبين في إنقاص وزنكِ بشكل مستمر.

نصائح لتناول العشاء بطريقة صحية

1- تجنّبي مشاهدة التلفزيون أثناء تناول العشاء

حسب الدراسة التي أجريت من قبل جامعة ولاية أوهايو على أكثر من 128000 من سكان أوهايو لتوضيح تأثير كيفية تناول وجبة العشاء، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين لم يشاهدوا التلفزيون أو مقاطع الفيديو أثناء تناول وجباتهم الغذائي كانوا أقل عرضة للسمنة وزيادة الوزن بنسبة 37% مقارنةً بالأشخاص الذي استمروا في مشاهدة التلفزيون أو متابعة الهواتف والشاشات الخاصة بهم أثناء تناول وجبات الطعام. من هنا، فإن تجنب مشاهدة أي مما سبق ذكره أثناء تناول وجبة العشاء سيجعلك أكثر تركيزاً ووعياً بنوعية وكمية الطعام الذي تتناولينه، وكلما زاد الوعي والاهتمام في الطعام كلما قلت احتمالية الإفراط في تناول الوجبات الغذائية.

2- حضّري العشاء في المنزل

بنفس الدراسة السابقة كان هناك تركيز على طريقة إعداد وجبات الطعام بما فيها وجبة العشاء، وكانت النتيجة أن الأشخاص الذين قاموا بطهي وجباتهم بشكل دائم في المنزل كانوا أقل عرضة للسمنة وزيادة الوزن بنسبة 26% مقارنة بالأشخاص الذين لم يتناولوا جميع وجباتهم المطهية في المنزل أو تناولوا بعضاً منها فقط.
سيساعد إعداد وجبة العشاء في المنزل على معرفة جميع المكونات المتوفرة في تلك الوجبة وستكونين على دراية تامة بكل تفاصيل طعامك، وهي أيضاً وسيلة لتقليل التفكير بطلب الوجبات السريعة والطعام الجاهز.

3- تناول كميات محدودة من العشاء

من المهم عدم تناول كميات كبيرة من الأطعمة أثناء العشاء، حتى لو كان صحي. من هنا، يمكنكِ الأكل ببطئ أو تقسيم طبق العشاء وبالتالي عدم تناول كمية كبيرة من المأكولات. 

4- ابتعدي عن الاكلات المقلية والدسمة

من أبرز الأمور التي عليكِ اتّخاذها بعين الاعتبار للحصول على عشاء صحي، هي الابتعاد عن الأطعمة الدسمة والمقلية وذلك كي لا تسبب بزيادة الوزن. بدلاً من ذلك، احرص على تناول الخضار أو اللبن مثلاً.

5- تناولي العشاء قبل ساعتين من النوم على الأقل

لا تخلدي إلى النوم إلّا بعد ساعتين على الأقل من تناول العشاء وذلك لتحسين عملية الهضم وبالتالي عدم اكتساب الوزن.

وجبات صحية لوجبة العشاء

للمحافظة على رشاقتك وعدم اكتساب الوزن الزائد، جمعنا لكِ في ما يلي أمثلة عن المأكولات والوجبات الصحية التي يمكنكِ إدخالها في العشاء، والتي يمكنكِ أيضاً الجمع فيما بينها للحصول على وجبة متكاملة تحتوي على النشويات، البروتينات والخضار.

1-  السلطة الخضراء

السلطة الخضراء طبق رائع لكي تبدأي به وجبة العشاء، فهو منخفض السعرات، ويحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة، كذلك يمكن أن يقلل نسبة السعرات الحرارية التي تتناولها على مدار اليوم بنسبة 12%، إضافة إلى إحساس بالشبع لفترة أطول.

2- الدجاج المشوي

لحم الدجاج، غني بالبروتين، يمكنك إضافته لطبق السلطة الخاص بك، ويعتبر من البروتينات الخالية من الدهون، التي تساعد على أفضل إحساس بالشبع لفترة الطويلة، وبهذه الطريقة سوف تحمي نفسك من الشعور بالجوع في منتصف الليل.

3- البيض

البيض وجبة عشاء صحية تمنحك الشبع والطاقة لوقت طويل. حضرّي البيض المخفوق مع مع الخضار، مثل الطماطم، والفلفل.

4- السلمون المشوي

السلمون المشوي مليء بالدون الصحية ويساعد على خسارة الوزن. يمكن تحضير السلمون المشوي على وجبة العشاء، وذلك بشويه بطريقة لذيذة لتصبح الطبقة الخارجية ذهبية اللون ومقرمشة، يمكن إضافة البهارات اللذيذة.

5- شرائح التركي

شرائح التركي تعتبر وجبة خفيفة مثالية قبل النوم، خاصة أن البروتين الموجود بها سيساعدك أيضاً على بناء العضلات، ويمكنك تناولها مع لفائف الخس، أو خبز القمح الكامل، وذلك من أجل الحصول على وجبة غنيّة بالألياف من أجل الشعور بالشبع باقي الليل.

6- شوربة العدس

تحتوي شوربة العدس على الألياف والبروتينات، وتعد شوربة العدس مفيدة جدًا، إذ تمنح الإنسان الشعور بالشبع لفترات طويلة خصوصاً إذا أضفت البهارات مثل الكركم والكمون، وتقلل من فرصة تناول الطعام غير الصحي ليلاً.