close
close
jamalouki.net
إشتركي في النشرة الالكترونية
رمضان 2024
يوم
:
ســـــاعة
:
دقيقة
:
ثانية

10 أسباب تقف وراء نزول الدورة قبل موعدها

10 أسباب تقف وراء نزول الدورة قبل موعدها

تستمرّ الدورة الشهرية ما بين 28 و35 يوماً، وتُعتبر هذه المدة طبيعية في حال كانت ثابتة من شهر إلى آخر، ويحدث الطمث مرة خلال الدورة الشهرية عند تمزّق بطّانة الرحم، فينزف الدم من الرحم عبر المهبل. يستمرّ الطمث في المتوسط نحو 5 أيام، وعموماً تتراوح المدة ما بين يومين و7 أيام وهذا أمر طبيعي. لكن، في الكثير من الحالات قد تلاحظين أنّ الطمث قد حدث قبل موعده وكانت مدّة الدورة الشهريّة أقصر من العادة. هناك الكثير من الأسباب التي قد تؤدي إلى نزول الدورة قبل موعدها والتي سنعرّفكِ عليها في هذا المقال.

اسباب نزول الدورة قبل موعدها

1- ممارسة الرياضة بقساوة

من أبرز أسباب نزول الدورة قبل موعدها هي الممارسة الشديدة للرياضة، حيث يؤثر هذا الموضوع على الدورة الشهرية، ويسبّب عدم انتظامها، ففي بعض الأحيان من الممكن أن تسبب ممارسة الرياضة الشديدة إمّا نزول الدورة قبل موعدها، إمّا تأخّرها، أو حتى انقطاع الدورة الشهرية تماماً. تبدأ الرياضة بالتأثير على الدورة الشهرية الخاصة بك عندما يتم حرق سعرات حرارية أكثر من تلك المتناولة خلال اليوم، الأمر الذي يؤثر على قدرة الجسم على إنتاج الهرمونات الضرورية للتبويض.

ما سبب الرجفة وبرودة الأطراف أثناء الدورة الشهرية؟
play icon

2- الحالة النفسية

أشارت العديد من الدراسات إلى أن حالة المرأة النفسية تؤثر بشكل كبير على دورتها الشهرية، إذ إن الدماغ مسؤول عن إنتاج بعض الهرمونات الهامة للدورة الشهرية. عند شعور المرأة بالتوتر المستمر في حياتها اليومية، فإن هذا الأمر، قد يسبب خللاً في قدرة الدماغ على لعب دوره الطبيعي لإنتاج الهرمونات الضرورية والمحافظة على انتظام الدورة الشهرية، من هنا قد يسبّب التوتّر والمرور بظروف نفسيّة صعبة على المرأة ويؤدي إلى نزول الدورة الشهرية قبل موعدها.

3- استخدام أدوية منع الحمل الهرمونية

تُعتبر هذه الأدوية من أبرز أسباب نزول الدورة قبل موعدها، حيث تؤثر الهرمونات الموجودة في هذه الحبوب على التبويض والحيض لديك. ويعود السبب في ذلك إلى أن الهرمونات المتواجدة في وسائل منع الحمل الهرمونية تؤثر بطريقةٍ مباشرة على كل من عملية الإباضة وموعد الحيض، لذلك فإن هذا الأمر لا يتعلّق بالمسببات المرضية، حيث يمكن التخلص من هذه المشكلة من خلال تغيير أنواع الحبوب، أو عن طريق أخذ استراحة من حبوب منع الحمل لبضعة أشهر.

4- تغيير في الروتين اليومي

هل تعلمين أن أي تغيير في الروتين اليومي الخاص بك من شأنه أن يؤثر على الهرمونات في جسمك، ويسبب نزول الدورة قبل موعدها أو تأخرها؟ إليكِ بعض التغييرات في روتينكِ اليومي التي قد تؤدي إلى نزول الدورة قبل موعدها:

  • السفر والتغيير في الساعة البيولوجية.
  • تغيير ساعات النوم بسبب العمل الطويل، أو الدراسة مثلاً.
  • تغيير في النظام الرياضي، مثلاً التحول من الرياضة الخفيفة مثل المشي أو السباحة إلى رياضة أكثر قوة مثل حمل الأثقال.
  • بدء رجيم قوي فجأةً.
  • الإفراط في الأكل بشكل مفاجئ.
  • تناول أدوية جديدة.

5- خلل في الهرمونات

قد تمر المرأة بمراحل في حياتها تكون فيها الهرمونات غير منتظمة، وهناك الكثير من الأسباب التي قد تؤدي إلى عدم انتظام الهرمونات ما يؤدي بدوره إلى نزول الدورة قبل موعدها. إليكِ في ما يلي سببين تمران بهما كافة النساء، وتكون خلالهما هرمونات الجسم غير منتظمة.

  • سن البلوغ: يبدأ البلوغ عادة بين سن الثامنة والثالثة عشر. وهو ناتج عن مواد كيميائية في جسمك تسمى الهرمونات التناسلية. ستستمر هذه الهرمونات في التأثير على الدورة الشهرية طوال سنوات الإنجاب. في السنوات القليلة الأولى بعد الدورة الشهرية الأولى، يمكن أن تكون هذه الهرمونات غير منتظمة. هذا يعني نزول الدورة الشهرية قبل موعدها.
  • الاقتراب من سن انقطاع الطمث: في السنوات القليلة التي تسبق الوصول لسن انقطاع الطمث، قد يبدأ الجسم بتهيئة نفسه تدريجيّاً للمرحلة القادمة، ومن ضمن ما يتوقع حدوثه هو عدم انتظام الدورة الشهرية. وتبدأ هذه الظاهرة عادةً في سن الأربعينات لدى المرأة وتختلف من امرأة إلى أخرى. لهذه الأسباب قد تلاحظ المرأة التي تقترب من سن انقطاع الطمث نزول الدورة قبل موعدها.

6- تغيير كبير في الوزن

يؤدي عدم انتظام الوزن إلى نزول الدورة الشهرية قبل موعدها. لقد أظهرت العديد من الدراسات أن الوزن يؤثر على مستويات الهرمونات والأنسولين في الجسم، ما يؤثر بدوره على الدورة الشهرية. ونعني بعدم انتظام الوزن اكتساب وزن كبير في فترة قليلة، أو على العكس انخفاض وزن الجسم عن المعدل الطبيعي في فترة قصيرة.

7- تناول الأدوية المسيّلة للدم

تستخدم الأدوية المسيلة للدم أي التي تسمى أيضاً الأدوية المميعة للدم، لعلاج ومنع تكوّن الجلطات الدموية. هذه الأدوية هي عبارة عن حبوب تؤخذ مرة واحدة في اليوم، تبقي الدم سائلاً وتمنع تخثر الدم. تؤثر هذه الحبوب على نوعية الدم في كافة الجسم بما في ذلك الرحم والأعضاء التناسلية مما قد يرفع احتمال حدوث الدورة قبل موعدها.

8- الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد التكيّسات

تكيس المبايض هي حالة مرضية شائعة كثيراً لدى النساء من حول العالم. تعاني النساء اللواتي يتعرّضن إلى تكيس المبايض من عدم القدرة على الحمل، ومن العديد من العوارض الأخرى. ينتج عن الإصابة بتكيس المبايض عدم انتظام الدورة الشهرية الأمر الذي يؤدي إلى نزول الدورة قبل موعدها أو تأخرها أو انقطاعها بشكل تام.

9- الإصابة بمرض السكري

قلة قليلة من الناس يدركون أن حالة ارتفاع السكر في الدم، التي تسمى مرض السكري، يمكن أن تسبب أيضاً اضطراباً في الدورة الشهرية. لقد وجدت الدراسات أن المرأة التي تعاني من هذه الحالة تكون الدورة الشهرية لديها غير منتظمة ما يؤدي إلى نزول الدورة قبل موعدها.

10- مشاكل في الغدة الدرقية

أحد أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية هو اضطرابات ومشاكل الغدة الدرقية العديدة، وقد أظهرت العديد من الدراسات أن السبب الأكثر شيوعاً لنزول الدورة الشهرية قبل موعدها قد يكون بالفعل وجود مشاكل في الغدة الدرقية.

المعلومات الواردة في هذا المقال ليست كافية وحدها لتشخيص المرض/الحالة، استشيري دائماً الطبيب