فاكهة الجارسينيا جارسينيا خسارة الوزن حرق الدهون

اشتهرت فاكهة الجارسينيا في السنوات الأخيرة بقدرتها على إنقاص الوزن، زيادة معدل حرق الدهون ومستويات الطاقة في الجسم. بالإضافة إلى ذلك، عُرفت هذه الفاكهة بفوائدها الصحية العديدة في علاج التوتر والقلق ومكافحة الاكتئاب وتخفيض نسبة الكوليسترول في الدم.
تابعي قراءة السطور التالية، للاطلاع عن فوائد فاكهة الجارسينيا في خسارة الوزن.

ما هي فاكهة الجارسينيا؟

الجارسينيا هي فاكهة صغيرة الحجم على شكل قرع أو يقطينة، تتباين ألوانها بين الأخضر الفاتح والأصفر. هذه الفاكهة معروفة في جميع انحاء العالم بالإسم العلمي Garcinia Cambogia كما لديها العديد من الأسماء الشائعة الاخرى مثل Malabar وBrindleberry وtamarind.
 تحظى الجارسينيا بإهتمام كبير نظراً لفوائدها الصحية والغذائية. تنمو شجرة الجارسينيا في جنوب شرق آسيا، الهند ووسط افريقيا. بالإضافة إلى ذلك، تدخل هذه الفاكهة في العديد من الوصفات الطبيعية لعلاج الآلام إلى جانب تخسيس الوزن، وذلك لأنها تحتوي على حمض الهيدروكسي سيتريك HCA، عناصر غذائية ومركبات عضوية التي تتميّز بقدرتها على زيادة معدل الأيض في الجسم.

فوائد الجارسينيا في خسارة الوزن 

الجارسينيا تساعد على زيادة حرق الدهون في الجسم 

إذا كنتِ ترغبين في زيادة عملية الأيض لديكِ، والحصول على نتائج أسرع في التخلص من الوزن الزائد، يمكنكِ إضافة فاكهة الجارسينيا إلى روتين نظامكِ الغذائي اليومي، لأنه يساهم تناولها بإنتظام في زيادة التمثيل الغذائي وحرق الدهون بسرعة.

الجارسينيا تزيد من الطاقة الجسمانية بفعالية 

قد تصابين بحالة من التعب وضعف العضلات والخمول خلال اتباع دايت صارم لإنقاص الوزن. هنا يأتي دور فاكهة الجارسينيا التي تساهم بشكل كبير في منحكِ جرعة قوية من الطاقة اللازمة للتغلب على لحظات الإجهاد والتعب.

الجارسينيا تسد الشهية لفترة أطول 

هذه واحدة من فوائد الجارسينيا التي تساعدكِ في فقدان الوزن نظراً لإحتوائها على حمض الهيدروكسي سيتريك الفعّال في السيطرة على الشهية، إذ يعمل هذا الحمض على تدريب الجسم في تناول الطعام في أوقات معيّنة من اليوم وبكميات محددة.

فوائد الجارسينيا في تحسين الحالة المزاجية 

الجارسينيا تعمل على علاج التوتر والقلق 

قد تعاني من قلق أو توتّر بفعل المسؤوليات اليومية التي تواجهكِ. لذا، تمّ ربط مركب HCA الموجود في مستخلص فاكهة الجارسينيا ارتباطاً مباشراً بتنظيم مستويات الكورتيزول في الدم وهو الهرمون المسؤول عن الشعور بالتوتر والإجهاد.
تساعد الجارسينيا في تقليل مستوى هذا الهرمون وبالتالي التحكم في الشعور بالقلق والتوتر وخفض الإجهاد التأكسدي في جميع أنحاء الجسم.

الجارسينيا تقضي على الاكتئاب 

يمكن أن تعمل المركبات العضوية الموجودة في الجارسينيا كمضادات للاكتئاب من خلال اطلاق السيروتونين في الجسم وهو هرمون مسؤول عن الشعور بالرضا والسعادة.
خلاصة القول أنه بإستخدام مستخلص فاكهة الجارسينيا يمكنكِ فقدان الوزن مع الشعور بالإرتياح، السعادة والقدرة على استقرار حالتكِ المزاجية بتأثير مركب HCA على الناقلات العصبية.