جزيرة صقلية ايطاليا

كل الأخبار المتعلّقة بفيروس كورونا. اضغطي هنا 

بهدف استعادة النشاط السياحي وتخطّي كلّ الأعباء التي تسبّب بها فيروس كورونا، قرّرت جزيرة صقلية في ايطاليا دفع نصف تكلفة تذاكر سفر السوّاح ونسبة من فاتورة الفندق لإعادة الحياة إلى هذه المنطقة السياحية، بعد انتهاء أزمة تفشي الوباء.

في التفاصيل، أعلنت سلطات جزيرة صقلية أنّها على استعداد لدفع 50% من تكلفة تذاكر الطيران، إلى جانب دفع ليلة إقامة في أحد فنادقها لكل 3 ليالي يقضيها السائح بالجزيرة، وتقديم تذاكر مجانية للمتاحف والمواقع الأثرية. كل هذه القرارات أتت كجزء من استراتيجية استعادة النشاطات السياحية في الجزيرة التي تضرّرت جرّاء انتشار فيروس كورونا.

خصصت سلطات هذه الجزيرة نحو 50 مليون يورو لتمويل هذه الخطة، في حين بلغت قيمة خسائر الجزيرة التي تُعد أحد المقاصد السياحية الهامة في إيطاليا نحو مليار يورو خلال شهري مارس وأبريل مع التوقف التام لحركة الطيران في وقت تحوّلت به إيطاليا إلى بؤرة لانتشار الوباء في أوروبا. هذا وتجدر الإشارة إلى أنّه في هذا البلد، تشكّل المداخيل المتأتية من السياحة 13% من الناتج المحلي الإجمالي، لذلك تبحث الدولة عن طرق لاستئناف هذا القطاع بعد انتهاء الحجر الصحي المقرر حتى 4 مايو المقبل.

يُذكر أن جزيرة Sicily هي أكبر جزيرة من البحر الأبيض المتوسّط، وشكّلت مصدر لجذب السياح فضلاً عن طبيعتها الجميلة، مناخها الجاف، تاريخها القيّم، هندستها المعمارية والأطباق التي تتميّز بها. بالرغم من أن السياح يزورون هذه الجزيرة على مدار السنة، إلّا أن الموسم السياحي يبلغ ذروته في أشهر الصيف.

لم يتمّ تحديد موعد فتح حدود جزيرة صقلية بعد، لكن بإمكانكِ الإستفادة من العرض الذي تقدّمه هذه الجزيرة من خلال زيارة موقع Visit Sicily.