مقابلة مع المصممة ميرا ميقاتي

الأحلام تتحوّل إلى شغف في التصميم، وهذا الشغف بات حقيقة ضمن حملة Hublot Loves Football. هو تعاون جمع المصممة اللبنانية Mira Mikati ودار الساعات هوبلو، حيث استطاع هذا الثنائي أن يحوّل "كرة الحلم" لـ15 لاعب ومدرّب في رياضة كرة القدم إلى حقيقة... والنتيجة أثمرت عن كرات قدم بتصاميم مبتكرة، نابضة بالألوان والحياة ولا تشبه الكرة السوداء والبيضاء. 

مقابلة مع المصممة Mira Mikati

1- بـ3 عبارات، صفي تعاونكِ مع Hublot لإطلاق حملة Hublot Loves Football.

تبعث السعادة، نابضة بالألوان، وتعكس الإيجابية.

مقابلة مع المصممة ميرا ميقاتيمصدر الصورة: انستقرام Mira Mikati

2- بعض تصاميم كرات القدم تمّ رسمها وتلوينها يدوياً، في حين أن موديلات أخرى ارتكزت على تقنية الكروشيه. كيف اخترتِ الطريقة وأية واحدة منهما أحببتِ أكثر؟

في الواقع لم أختر الطريقة بنفسي، فهذا الأمر نتج عن رغبة سفراء وأصدقاء علامة Hublot الذين قمتُ بمحاورتهم لمعرفة أحلامهم وشغفهم، فكان هدفي أن أبتكر كرة أحلامهم. لذلك، البعض اختار أن تكون مرسومة يدويّاً، لاعبتَي كرة قدم اختارتا أن تكون مصنوعة من القماش المحبوك. لذلك، حاولت أن أترجم رغباتهم من خلال وضع لمستي وتوقيعي الخاصّ. نبحث دائماً عن نسج التصاميم بالقماش المحبوك؛ مكتبنا غنّي بالتفاصيل المحبوكة يدوياً، مثل الكراسي، المجلات والهواتف. لذلك، الأمر يتعلّق فعلاً بهويّتنا، لذا كنّا سعداء جدّاً بتلقّي طلب حياكة كرات قدم بقماش الكروشيه.

Mira Mikati مع Ada Hegerberg
مصدر الصورة: Hublot

3- لقد عملتِ مع 15 من أصدقاء وسفراء علامة Hublot لتصميم 15 كرة قدم. على ماذا ارتكزتِ لإطلاق هذه التصاميم؟

لقد قمتُ بمحاورتهم لمعرفة كيف يريدون أن تكون كرة الأحلام الخاصّة بهم، من خلال طرح أسئلة عن شغفهم وأحلامهم. لذلك، الأسئلة الأساسية التي طرحتها كانت: "ما هي كرة أحلامك؟ هل تريدها أن تكون قطعة فنّية أو كرة عملية؟" أراد بعض اللاعبون أن تكون كرة عملية، حتّى ولو لم يرغبوا في اللعب بها في الملعب. لاعبتان أرادتا أن تكون قطعة فنّية لعرضها وتذكيرهما ببطولة كأس العالم لكرة القدم. لقد رغبتا بأن تكون الكرة مصنوعة من القماش المحبوك يدويّاً؛ Ada Hegerberg أرادت أن تكون مزيّنة بألوان قوس القزح وعبارة مفضّلة لديها، أمّا Laure Boulleau فرغبت بأن تكون باللون الأزرق الذي يعود إلى الفريق الفرنسي التي كانت تنتمي إليه، هذا إلى جانب عبارة Hope.

مقابلة مع المصممة ميرا ميقاتيAda Hegerberg
مصدر الصورة: Hublot

Laure Boulleau
مصدر الصورة: Hublot

4- قلتِ "أريد أن تولّد تصاميمي السعادة". كيف تَجسّد الفرح في حملة Hublot Loves Football؟

السعادة تجسّدت بشكلٍ أساسي في الألوان، كلّ اللاعبين رغبوا بالحصول على كرة قدم ملوّنة ولم يطلب أحد أن تكون بالأسود والأبيض. كذلك، كلّ المحادثات دارت حول الشغف، سواء كان مدرّب، لاعب كرة قدم سابق أو حالي، جميعهم تحدّثوا عن الشغف. لذلك، أعتقد أن السعادة انعكست في الألوان والشغف، هذا إلى جانب الإيجابية، العاطفة، الإخلاص، الأحلام والشمولية التي تتجلّى في لعبة كرة القدم التي توحّد العالم أجمع.

5- أية كرة قدم ابتكرتِها هي الأقرب إلى قلبكِ؟

الإختيار صعب فعلاً! (تجيب ضاحكة) لا يوجد كرة قدم واحدة فقط، بل العديد منها. الكرة التي ابتكرتها مع هوبلو، عكست بشكلٍ لافت ما أحبّه. تميّزت بألوان قوس القزح ورسم القلب، كطريقة لعكس شعار الدار الذي يدور حول الشمولية. كذلك، كرة قدم Pelé هي أيضاً مميّزة بالنسبة لي، وحصولي على فرصة تصميمها له كان بمثابة حلم قد تحقّق؛ برأيي، هذا اللاعب هو فعلاً أسطورة في تاريخ لعبة كرة القدم، حتّى قبل أن أعرف أي تفصيل عن هذه اللعبة. الأمر نفسه في ما يتعلّق بكرة قدم Kylian Mbappé. عندما تحدّثتُ معه، شعرتُ بالشغف الذي يكنّه تجاه كرة القدم، وأحسستُ فعلاً أن هذه اللعبة هي كلّ حياته. لذا ابتكار كرة قدم له لا يقدّر بثمن. كذلك، كرتَي القدم المحبوكة يدوياً هي أيضاً المفضّلة لديّ، أي كرة قدم كل من Ada Hegerberg وLaure Boulleau. أمّا بالنسبة لكرات القدم المتميّزة بالعبارات، فكُرة Gareth Southgate تعني لي الكثير، إذ أنّها متّسمة بعبارات Be Kind وBe Brave، وكلماته هي فعلاً مصدر وحي لي.

Kylian MbappéKylian Mbappé
مصدر الصورة: Hublot

PeléPelé
مصدر الصورة: Hublot

مقابلة مع المصممة ميرا ميقاتيمصدر الصورة: انستقرام Mira Mikati

6- كونكِ مصممة أزياء، كيف نجحتِ في ابتكار كرات قدم تعكس رؤيتكِ؟

بصراحة، لقد عكست أحلام اللاعبين بطريقتي الخاصّة. لذلك، في بعض المرّات كنت أعتقد أنّهم لن يحبّوا الكرة إذ أنّها تحتوي على عدد ألوان أكثر مما يتوقعون. عند عرض كرة القدم، كنتُ أقدّم 3 موديلات على الأقلّ، تعجبني فعلاً، ومرّات 20 كرة! لم أبتكر كرة تجسّد أحلامهم فقط، وإنّما كرة تفسّر أحلامهم على طريقتي الخاصة، وذلك من خلال الأخذ في عين الإعتبار ما يحبّونه ومزجه مع هويّتي. 

7- هذا التعاون هو حتماً نقطة تحوّل في مسيرتكِ المهنية. شاركينا لحظة أخرى طبعت مسيرتكِ.

عندما ارتدت Beyoncé معطف من توقيعي في بداية مسيرتي! لحظة ساحرة فعلاً. اجتاح لوكها في هذا المعطف السوشيل ميديا، وأصبحت هذه القطعة معروفة من الجميع. حتى أنّ الأشخاص والمتاجر الذين عملتُ معهم باتوا يسألون دائماً عن هذا المعطف.

beyonce في معطف من Mira MikatiBeyoncé في معطف من Mira Mikati
مصدر الصورة: غوغل

8- ما هو الشعار الذي تردّدينه دائماً؟

من دون أي تردّد أقول: Never Grow Up... يردّدها Peter Pan ولديه الكثير من العبارات الأخرى هي المفضّلة لديّ. بالنسبة لي، هنالك الكثير من الأشخاص صغار السنّ لكنّهم "عجوز بتفكيرهم". حتّى ولو بلغ الشخص عمر الـ100 ولكنّه آمن بهذا الشعار، يمكن أن يعيش حياته بسهولة ومن دون أي عناء.