إلى جانب قربها من الشعب وجمالها، اشتهرت الأميرة ديانا بإطلالاتها الملفتة الرسميّة والكاجوال. في لوكاتها كافّة، سلّطت الليدي ديانا كلّ الأضواء عليها، فإطلالاتها المتميّزة حوّلتها إلى أيقونة موضة تاركةً بصمة خاصة في هذا العالم. في هذا الإطار أتقنت الأميرة ديانا أيضاً إعادة ارتداء الملابس نفسها لكن بطريقة ذكيّة، فجعلت من الصعب التعرّف على القطعة بعد تعديلها إن كان من حيث تغيير الموديل أو عمليّة التنسيق. صحيح أن كيت ميدلتون تقوم بخطوة مشابهة حيث تعتمد نفس الملابس عدّة مرّات، إلّا أن الأميرة ديانا قامت بتعديلات جذريّة في العديد من إطلالاتها التي لجأت فيها إلى الأزياء نفسها. من هنا، جمعنا لك أبرز المرّات التي اعتمدت فيها الأميرة ديانا نفس الأزياء لكن بطرق مختلفة. شاهدي الفيديو أعلاه وتابعي القراءة لكلّ التفاصيل. 

في عام 1987 وخلال حفل عشاء دعيت إليه الأميرة ديانا في قطر، اعتمدت فستان أزرق من Catherine Walker وأسرت الجميع بإطلالتها حينها. بعد عامين، اعتمدت الأميرة ديانا نفس الفستان لكن بطريقة مختلفة تماماً: تعديل واحد قامت به غيّر الفستان بالكامل، حيث تخلّت عن الأكمام وجعلت الفستان مكشوف الأكمام.

في إطلالة أخرى وخلال لقائها مع ولي عهد الكويت، اعتمدت الأميرة ديانا تصميم بنفسجيّ من Catherine Walker تميّز بالتطريزات في القسم العلويّ وبقماش الساتان والقصة الواسعة في قسمه السفلي. بعد بضعة أشهر اعتمدت الأميرة ديانا نفس التصميم لكن بالكاد يمكن التعرّف عليه. حافظت على القسم العلويّ من التصميم واستبدلت القسم السفلي بموديل أكثر بساطة غيّر اللوك بالكامل.

في العام 1983 في ملبورن، اعتمدت الأميرة ديانا فستان زهريّ تميّز بالكشاكش عند الكتف، الأكمام والخصر. بعد 3 سنوات أي في العام 1986 اعتمدت نفس الفستان لكن بعد القيام بتعديلات جذريّة. أزالت الكشاكش عن كامل الفستان، أضافت الأكمام المنتفخة وأخفضت حدود خصر التصميم ليتحوّل بذلك إلى واحدٍ جديد.

 خلال بطولة ويمبلدون للتنس عام 1981، ظهرت الأميرة ديانا للمرة الأولى بتنورة مزيّنة بالورود، مرفقة بسترة مطابقة لها. بعد 4 سنوات، أطلّت مرّة ثانية بنفس التنورة لكن هذه المرّة قررت ارتداءها مع قميص أبيض وحزام جلد أحمر، وذلك خلال حضورها مباراة بولو في Cirencester .

أطلّت الأميرة ديانا في العام 1986 بفستان مزيّن بنقاط الـPolka من Victor Edelstein تميّز بقصّة الـPeplum، وفي العام التالي أطلّت بنفس الفستان خلال مباراة بولو لكن في تلك المرّة تخلّت عن قصّة الـPeplum فأصبح التصميم أكثر بساطة.