في شهر أبريل من هذا العام، أعلنت بريتلينغ عن ساعة حازت على قدر كبير من الاهتمام. جاء الإعلان عن ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إديشن (Superocean Heritage ’57 Limited Edition) في أول قمة إلكترونية تعقدها الشركة ويجري بثها حول العالم بسبب الجائحة والإغلاق الكامل. رأى الجمهور الذي شاهد القمة في عناصر تصميم هذه الساعة المستوحاة من ألوان قوس قزح رمزاً للأمل والتفاؤل.

الكم الهائل من التعليقات الإيجابية التي تلقتها بريتلينغ دفعها إلى الإعلان عن إصدار ثانٍ من الساعة، ولكن بميناء أزرق هذه المرة، يقتصر عدده على 1000 قطعة. يجري التبرّع بجزء من عوائد الساعة للمؤسسات الخيرية التي تدعم العاملين في قطاع الرعاية الصحية في الخطوط الأمامية في بعض من أكثر البلدان تأثراً بالجائحة. كما ستتبرع بريتلينغ لهذه المؤسسات بمبلغ إضافي قدره ألف فرنك سويسري عن كل ساعة من أول 100 ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشن  تُباع عبر الموقع الإلكتروني www.breitling.com. سوف تتبرّع بريتلينغ في المجمل بمبلغٍ قدره 500000 فرنك سويسري سوف يُقسَّم على 6 جمعياتٍ خيرية بالتساوي.

أعلنت بريتلينغ أيضاً أن إحدى ساعات سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشن ستباع في مزاد علني في شهر يونيو من خلال مؤسسة تشاريتي باز (Charitybuzz)، وهي مؤسسة معروفة ببيعها عبر المزاد هدايا وتجارب فريدة لدعم القضايا النبيلة. سيحصل الفائز في المزاد على فرصة فريدة لإجراء دردشة إلكترونية مباشرة مع كيلي سلاتر، وهو عضو في فريق بريتلينغ لركوب الأمواج وستخصّص عوائد مزاد تشاريتي باز (Charitybuzz) لصالح مؤسسة دايركت ريليف (Direct Relief) الخيرية الأمريكية.

اختارت بريتلينغ دعم المؤسسات الخيرية التالية التي تساهم كلها في مكافحة جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) حول العالم:

في فرنسا، ستذهب التبرعات إلى مؤسسة فونداسيون دو فرانس (Fondation de France)، وهي مؤسسة خيرية تساعد العاملين في قطاع الرعاية الصحية في تمويل المشاريع البحثية وتدعم عاملي الرعاية الاجتماعية المحليين والمؤسسات الخيرية التي ترعى أضعف فئات المجتمع.

في إيطاليا، سيُقدّم الدعم إلى مجموعة مستشفى هيومانيتاس (Humanitas)، التي تتولى رعاية المرضى المصابين بفيروس كورونا (كوفيد 19).

في اليابان، سيُقدّم تبرع إلى المركز الوطني للصحة والطب العالمي، وهو مؤسسة وطنية للبحث والتطوير تقدم العلاج وتجري بحوثاً حول مختلف الأمراض المُعدِية، بما فيها مرض فيروس كورونا (كوفيد 19).

في إسبانيا، سيُتبرع بجزء من عوائد بيع ساعة سوبرأوشن هيريتاج 57 لوزارة الصحة الإسبانية، وستُستخدم التبرعات لتغطية الاحتياجات الأكثر إلحاحاً لقطاع الرعاية الصحية، مع التركيز على تمويل شراء الكمامات والملابس والمواد الواقية الأخرى للعاملين في القطاع، إلى جانب الفحوص الأساسية.

في المملكة المتحدة، مؤسسات هيئة الخدمات الصحية (NHS Charities Together) التي تقدم الدعم لموظفي الهيئة والمرضى المصابين بفيروس كورونا (كوفيد 19).

في الولايات المتحدة الأمريكية، ستقدم بريتلينغ تبرعاً لمؤسسة دايركت ريليف (Direct Relief)، وهي مؤسسة مساعدات إنسانية تعمل على تحسين صحة وحياة ضحايا الفقر أو الحالات الطارئة.

تتميّز ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشن بألوانها المستوحاة من ألوان قوس قزح والتي تربطها بالرمز الذي أصبح يمثل دعم العاملين في قطاع الرعاية الصحية في الخطوط الأمامية حول العالم.

لهذه الساعة علبة مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ بقطر طوله 42 ميليمتراً وقرص دوار ثنائي الاتجاه له حلقة سيراميك زرقاء شديدة الصلابة وميناء أزرق. من أبرز سماتها النقاط الملوّنة على الميناء في موضع الأرقام 12 و3 و6 و9. كما طُليت مؤشرات الساعات وعقربا الساعات والدقائق بمادة سوبرلومينوفا (Super-LumiNova®) تتدرّج بألوان قوس قزح، بدءاً من الأصفر، فالأخضر، ثم الأزرق، فالنيلي، فالبنفسجي، ثم الأحمر والبرتقالي.

ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشن هي ساعة ذات إصدار محدود لم يُصنع منها سوى 1000 قطعة وقد نُقشت على غطائها الخلفي عبارة ONE OF 1000 أي واحدة من 1000.

مجموعة ساعات بريتلينغ - ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشنمجموعة ساعات بريتلينغ - ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشنمجموعة ساعات بريتلينغ - ساعة سوبر أوشن هيريتاج 57 ليمتد إيدشن