بالتعاون مع كارن وازن وزوجها الياس بخعزي وللاحتفال بيوم عيد الحب، أطلقت كارتييه حملة إقليمية وهي عبارة عن فيلم بعنوان "إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟" حيث أجاب الزوجان على هذا السؤال.

قبل نحو 10 سنوات مضت، أطلقت كارتييه تحدّياً متمحوراً حول هذا السؤال تحت عنوان "How far would you go for love"، داعية عشاقها إلى عيش حالة الغرام الحقيقي بكل أبعادها في رحلات حافلة بالمغامرات الهاربة من عالم الأساطير والخيال. اليوم تعيد طرحه مجدداً لتحوّل مغامراتهم إلى فيلم من إبداع المخرج سيدريك كلابيش المعروف بقدرته على التقاط الحركة بانسيابية، وهو المخرج الرابع الذي تكلّفه كارتييه بأداء هذه المهمة بعد أوليفر داهان، لوكا جوادانيينو وشون إيليس، والذين أضفى كل منهم لمسته الخاصة التي ساهمت في إثراء التنوّع الذي نشدته الدار.

ترافق عدسة كلابيش العشّاق لتقتنص أروع لحظات الغرام والهيام على دروب رحلتهما، فتلتقط خصاماتهما التي سرعان ما تعود وئاماً، لتوثّق العروة التي تربط بين قلبين جمعهما هذا الرباط الأثيري الذي لطالما تمحورت حوله إبداعات كارتييه.

مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟مجموعة مجوهرات كارتييه - فيلم إلى أي مدى قد نذهب خلف الحب؟