أطلقت ديور مجموعات ساعاتها لعام 2020 وهي تضمّ:

- ديور غران بال ماسكي Dior Grand Bal Masque

كشفت مجموعة ديور غران بال Dior Grand Bal عن تشكيلة جديدة من القطع الفريدة من نوعها مستوحاة من عالم الحفلات التنكرية الساحر. حفل القرن الشهير الذي أقامة شارل دو بيستيغي في العام 1951 في قصر لابيا في البندقية، والذي من أجله قام السيد ديور بتصميم عدة أزياء فخمة، كان الحفل الاجتماعي الأكثر روعة  في عصره. هذا الاحتفاء، وجوهر الجرأة، والأناقة والإفراطات، تركت أثراً عميقاً وملهماً على السيد ديور، الذي كان مسحوراً منذ الأزل  بعالم الحفلات الراقصة.

اليوم، يعود ذلك الحدث الاستثنائي إلى الحياة من جديد تحت زجاجات ساعات مجموعة ديور غران بال Dior Grand Bal الأيقونية، حيث تشكّل الأقنعة الراقصة قصيدةً غنائيّة مناسبة لبهجة الحياة. فيتعزّز ذلك الحب بالإحتفال بعظمة هذا القطع، المصممة بوجوه نفيسة ومرصعة بالذهب والألماس على شكل نجوم. فتسلّط خطوط أحجار الصفير الضوء على العينين، في حين تتزيّن رموشها بريش حريري مفعم بالألوان.

يمتدّ الرقي وصولاً إلى الخدود المرصعة بأحجار زينية تدفع إنعكاساتها البراقة هذه الأقنعة للتأرجح على إيقاع الحفلة.

تأتي ساعات ديور غران بال ماسكي Dior Grand Bal Masque مجهّزة بنظام حركة أوتوماتيكيّ، حصري لدار ديور، عيار ديور إنفرسيه 11 ½، الذي يتميّز بوزن متأرجح موضوع على الجهة العلوية من القرص، يعيد إلى الأذهان تأرجح فساتين الحفلات الراقصة.

- ديور غران بال طراز الريش Dior Grand Bal Plume

حظيت مجموعة ديور غران بال بساعتين جديدتين بقطر 36 ملم في مزيج مفاجئ من المواد الطبيعية والثمينة. أمّا الوزن المتأرجح المزيّن بريش بريّ مفعم بالألوان  فينعش نعومة قرص الساعة المصنوع من عرق اللؤلؤ الأبيض المتقزّج، بالذهب والألماس المرصّعين على الإطار الخارجي.

تتميّز ساعة ديور غران بال طراز الريش بنظام حركة أوتوماتيكيّ حصري لدار ديور، عيار ديور إنفرسيه 11 ½ الذي يتميّز بوزن متأرجح مسجّل ببراءة اختراع  يُعيد إلى الأذهان تأرجح فساتين الحفلات الراقصة.

يجمع ما بين المهارة الحرفية لفن صناعة الريش، الذي نجده خصيصاً في التصاميم المترفة أوت كوتور، وبين تكنولوجيا صناعة الساعات، وقد تمّ تصميمه بدقّة لامتناهية، وهو أشبه بتنورة تحتيّة مرصّعة بالألماس مع ريش طبيعي نادر.

متوفّرة بإصدار محدود من 88 ساعة.

- ديور غران سوار بليسي بريسيو Dior Grand Soir Plissé Précieux

تكشف مجموعة ديور غران سوار Dior Grand Soir عن ميزة أنثوية ورومنسية جديدة. تتلاعب هذه الساعات الثمينة بالأحجام والمواد، فتوحي بأنها فستان من التول تتأرجح تحت الزجاج. القرص الذي يبدو أنه مرصع بالألماس، مزيّن بطبقة مرهفة من العناصر المكسرة وعلى شكل شبكة تعيد إلى الأذهان عالم الأزياء الراقية. يمتزج الذهب الأبيض مع الذهب الزهري برهافة لابتكار قطعة ثمينة جداً.

تظهر الناحية الخلفية نظام الحركة الأوتوماتيكي من زنيت Zenith الذي تذكر أشكاله بالثنيات التي يمكن رؤيتها على القرص ويكمّل هذه القطعة المرهفة بأدقّ تفاصيلها.

متوفّرة بإصدار محدود من 88 ساعة.

- لا ديه دو ديور بريسيوز أ سوكريه La D de Dior Précieuse A Secret

تتزيّن هذه الساعة بحجز صفير أزرق مرهف بقصّة كابوشون. تتميّز بتصميم فاخر، فجسم الساعة، القرص، التاج والسوار مرصّعة بنعومة بألماس منثور كالثلج. تمنح الزينة الناعمة والدقيقة من مزيج من الذهب الزهري، الألماس المتلألئ وحجراً لامعاً بقصة كابوشون، هذه الساعة أنوثة وخلود أزليين.

-لا ديه دو ديور ساتين تايغير آي 25 ملم La D de Dior Satine Tiger eye 25mm

مصمّمة على غرار شريط من الساتان، يحيط ساعة لا ديه دو ديور ساتين سواراً فولاذياً بشكل شبكة بنمط ميلانو، يتمتّع بمرونة ولمعان يجعلانه أشبه بقماش معدني حقيقيّ.

يتميّز هذا الإصدار الجديد بقرص متلألئ من حجر عين النمر  ويتزيّن الحجر الزيني بشكل متقن بإطار خارجي وتاج من الذهب الأصفر الأنيق يبدو في حالته الطبيعيّة، خالٍ من علامات مواقع الساعات.

-لا ميني ديه دو ديور ساتين 19 ملم La Mini D de Dior Satine 19mm

مصمّمة على غرار شريط من الساتان، تتميّز لا ميني ديه دو ديور ساتين بسوار من الفولاذ بشكل شبكة بنمط ميلانو،  حيث أنّ مرونته ولمعانه يجعلانه أشبه بقماش معدنيّ حقيقيّ. تتزين هذه الإصدارات الجديدة بإطار خارجي من الفولاذ مزخرف بنمط متميّز يحاكي النمط الموجود على السوار. بأسلوب التصاميم المترفة، تمّ الاستغناء عن الماس وأصبحت الساعة تتزيّن بشريط. 

بفضل قرصها المرهف من عرق اللؤلؤ الأبيض أو الزهري وتاجها المرصّع بالألماس، تعيد هذه الساعات إلى الأذهان المهارة الحرفيّة السويسرّية في صناعة الساعات والعالم الشاعري لمجوهرات ديور الراقية.

-لا ميني ديه دو ديور ساتين ريد 19 ملم La Mini D de Dior Satine Red 19mm

مصمّمة على غرار شريط من الساتان، يحيط ساعة لا ديه دو ديور ساتين ريد سواراً فولاذياً بشكل شبكة بنمط ميلانو، يتمتّع بمرونة ولمعان يجعلانه أشبه بقماش معدني حقيقيّ.

صّممت هذه الساعة احتفالاً بالسنة الصينيّة الجديدة، فيتميّز هذا الإصدار الجديد بقرص من اللون الأحمر المتقدّ ومزيّن بالذهب الزهري المرهف، ما يخلق تلاعباً في التباين بين المواد واللون بالإضافة إلى الرموز الذكوريّة - الأنثويّة.

-ديور غران بال روبان Dior Grand Bal Ruban

انضمّت قطعتين جديدتين إلى مجموعة ديور غران بال Dior Grand Bal مع طابع جماليّ جديد مستوحى من عالم التصاميم الراقية. تأتي ساعة ديور غران بال روبان مجهّزةً بعيار ½ Dior Inversé 11، وتتميّز بالوزن المتأرجح الموضوع فوق القرص المزيّن بعقدة والذي يُعيد إلى الأذهان تأرجح فساتين الحفلات الراقصة.

من السمات البارزة للدار التي غالباً ما تسلّط الضوء على نقطة رئيسية للثياب على غرار تقويرة العنق، الخصر أو الناحية العلوية للحذاء، تتزيّن العقدة هنا بالألماس بقصّة دائرية، وبقصّة مستطيلة وبالألماس المنثور كالثلج ومع تناغمات لونية مختلفة. نجدها على القرص المزيّن بالخيوط الذهبية أو المغطى بالريش كما كانت تزيّن ابتكارات السيد ديور.

كما أنّ السوار المخمليّ والترصيعات المختلفة للألماس والريش والخيوط الذهبية تذكر بغنى المواد في عالم التصاميم الراقية. من جهة أخرى فإنّ بطانة السوار بالإضافة إلى الناحية الخلفية للساعة المتقزّحة هي تفاصيل لا يعرفها إلاّ من يضع الساعة.

مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020مجموعات ساعات ديور لعام 2020