أطلقت علامة بياجيه بالتعاون مع جمعية أركانسيل غير الحكومية مبادرة نور التي تهدف إلى إعادة بناء بيروت ودعم بنيتها التحتية بعد انفجار المرفأ الذي تسبب بأضرار بالغة وخسائر فادحة يوم 4 أغسطس 2020.

تواصل أركانسیل جهودها التي بدأتها منذ أكثر من 36 عاماً في خدمة المجتمع من خلال تلبية الاحتياجات الملحة لضحايا انفجار بيروت وتقديم المساعدة والمستلزمات الطبية والدعم الاجتماعي اللازم والمساهمة في ترميم المساكن المتضرّرة وتوزيع المساعدات الغذائية وغيرها من المواد الضرورية.

لدعم هذه المبادرة الإنسانية ونشر الحب والأمل، تطرح علامة بياجيه 30 إصداراً محدوداً من قلائد بياجيه بوزیسیون باللونين الذهبي الوردي والأبيض في جميع متاجرها بالشرق الأوسط حتى 15 يوليو، حيث تم التبرّع بجميع عائدات مبيعات هذه القلائد بشكل مباشر لصالح منظمة أركانسيل. يمكن للعملاء طلب قلائد هذه التشكيلة المحدودة بعد نقش اسم المبادرة نور عليها.

يعود ريع عائدات مبادرة نور لمساعدة 1000 عائلة من خلال توفير أجهزة تعمل على الطاقة الشمسية أو خدمات تعليمية في بیروت:

- 600 مصباح محمول يعمل على الطاقة الشمسية

- 200 نظام منزلي يعمل على الطاقة الشمسية

- 100 جهاز لوحي

- 100 حاسوب محمول معدّل

كما تعاونت علامة بياجيه أيضاً مع المخرج اللبناني إيلي فهد للاحتفال بهذه المبادرة الخيرية وتسليط الضوء على نضال الشعب اللبناني للتعافي من تداعيات الانفجار، حيث يتولى فهد تصميم مقطع فيديو ترويجي يجسّد هذه الشراكة ويركّز على دور أرکانسيل القوي وتأثيرها الملموس على أرض الواقع. يستعرض المقطع الذي تم تصويره وإخراجه في بيروت طاقة الشعب اللبناني والجهود المبذولة لإعادة إحياء المنطقة فضلاً عن الدعم الذي تقدّمه أركانسيل للمجتمع.مجموعة مجوهرات بياجيه - جمعية أركانسيل - مبادرة نورمجموعة مجوهرات بياجيه - جمعية أركانسيل - مبادرة نورمجموعة مجوهرات بياجيه - جمعية أركانسيل - مبادرة نورمجموعة مجوهرات بياجيه - جمعية أركانسيل - مبادرة نورمجموعة مجوهرات بياجيه - جمعية أركانسيل - مبادرة نور