طوى الثنائي الشهير ميغان ماركل والأمير هاري صفحتهما كفردين فعّالين في العائلة الملكية وأتمما آخر واجباتهما الملكية على أكمل وجه. بعد أن سرقا الأضواء في إطلالاتهما خلال الأيام الماضية، ها هما دوق ودوقة ساسكس يشغلان مواقع التواصل الإجتماعي بمشاركتهما في خدمة الكومنولث السنوية... إنها المهمة الملكية الأخيرة لهما. الكثير من المواقف المثيرة للجدل سجّلت بهذا الحدث، أبرزها لقاء ميغان ماركل والأمير هاري، بكيت ميدلتون والأمير ويليام. شاهدي كل التفاصيل في الفيديو أعلاه.

 أبرز اللحظات من الظهور الرسمي الأوّل لميغان ماركل والأمير هاري بعد تخليهما عن مهامهما الملكية

أبرز اللحظات المثيرة للجدل في الظهور الرسمي الأخير لميغان ماركل والأمير هاري 

كعادتها في إطلالاتها الرسمية الأخيرة في لندن، لم تفارق الإبتسامة العريضة وجه Meghan Markle. هذا الأمر دفع رواد مواقع التواصل الإجتماعي للتساؤل: هل هذه الإبتسامة مزيّفة أم أنها حقيقة ونابعة من القلب؟ لا أحد يعلم! في المقابل، حالة زوجها الأمير هاري كانت مختلفة عنها، إذ بدا مرتبك وغاضب إلى حدّ ما خاصة خلال مراسم الخدمة، لكن حالما إنتهت هذه المراسم ظهرت الإبتسامة على وجهه وبدا مرتاح. 

من بين المواقف الأكثر غرابة في هذا الحدث كان اللقاء "البارد" إذا صحّ التعبير، بين دوق ودوقة كامبرديج، ودوق ودوقة ساسكس. تفاصيل كثيرة برهنت علاقة الثنائيين ببعضهما، شاهديها بالفيديو أعلاه. كذلك، الكثير من الأشخاص استغرب جلوس الأمير هاري وميغان ماركل خلف الأمير ويليام وكيت ميدلتون، فما السبب يا ترى؟ 

من ناحية أخرى وبعيداً عن لقاء الثنائيين، تم إلغاء مراسم المصافحة بين الحاضرين وأفراد العائلة الملكية. العديد رجّح أنها خطوة وقائية عقب إنتشار فيروس كورونا في مختلف البلدان. 

اما في الختام، فلفتت ميغان ماركل الأنظار عندما اقتربت من فتات صغيرة، سبق وألقت التحية على الدوقة لحظة دخولها.