الكثير من التفاصيل تحدد علاقة الثنائي تماماً مثل لغة الجسد التي ممكن أن تكشف عن معلومات مخفية وعن ما إذا كان الحبيبان مقربين فكرياً وجسدياً أم لا. تحليل لغة جسد النجمات مع أزواجهنّ هي من بين الخطوات التي تساعد في تحديد هوية علاقاتهنّ الزوجيّة. في هذا المقال، سنسلّط الضوء على لغة جسد بلقيس فتحي وزوجها سلطان عبد اللطيف. تابعي القراءة واكتشفي التفاصيل.

في جولة قمنا بها على صور بلقيس فتحي وسلطان عبد اللطيف، لاحظنا أن النجمة الإماراتيّة تضع يدها بشكلٍ دائم على صدر زوجها ولا تتخلّى عن هذه الحركة في أغلب اللقطات، فإلى ماذا تشير؟

يقول خبراء لغة الجسد أن المرأة التي تضع يدها على الطرف الآخر بهذا الشكل تسعى للكشف للعالم أجمعه أن شريكها هو ملكها فقط لا غير. كذلك، هذه الحركة هي إشارة إلى الحبّ القويّ الذي تمتلكه المرأة تجاه زوجها وعدم خوفها من الكشف عن هذا الأمر. كما أن هذه الحركة تشدّد على قدرة الثنائي على التغلّب على كلّ المصاعب، فضلاً عن المشاعر القويّة التي تجمع ما بين الطرفين. إضافةً إلى أنّ هذا التصرّف يشير إلى أن المرأة تسعى إلى التقرّب من زوجها وتحرص دائماً على الاتّصال به. 

من هنا، لا شكّ أن بلقيس فتحي تكنّ لزوجها مشاعر حبّ متينة وهي ومن خلال وضع يدها بهذه الطريقة بشكلٍ مستمرّ، تحرص على الكشف للجميع أنّ سلطان عبد اللطيف هو ملكها هي فقط ولن تسمح لأي أمر أن يفرّقهما. كذلك، هذا التصرّف يشير إلى أن بلقيس فتحي تريد التعبير عن حبّها أكثر فأكثر لزوجها، وعن رغبتها في التقرّب باستمرار منه والاتّصال به جسدياً وفكرياً.

زوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسدزوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسدزوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسدزوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسدزوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسدزوج بلقيس فتحي سلطان عبد اللطيف لغة جسد