التمتّع بشفاه ممتلئة وكبيرة، بات واحد من أهم المميّزات الجمالية لدى المرأة. لذلك، تلجأ النساء إلى حقن الفيلر لتكبير حجم الشفتين، إلاّ أن هذه الخطوة قد تأتي بمضاعفات سلبية في حال لم تأخذي بعين الإعتبار الإحتياطات اللازمة.

لتجنّب الآثار الجانبية لحقن الفيلر، يمكنكِ الحصول على شفاه كبيرة من خلال تقنيتين جماليتين من دون أي عمليّة جراحية. الجدير ذكره أن هاتين الطريقتين لا تعملان على تكبير الشفتين بطريقة مباشرة، بل على إبراز حجمهما، إما من خلال تقليص المسافة بين الشفاه والأنف، أو من خلال قلب الشفاه ورفعها. إليكِ التفاصيل في السطور أدناه. 

الطريقة الأولى لتكبير الشفاه: تقنية قلب الشفاه بموجات البلازما

هذه الطريقة تعرف بـLip Flip Treatment With Plasma IQ. ترتكز على استعمال آلة صغيرة على شكل قلم، تبعث موجات البلازما على الحدّ العلوي من الشفّة. هذه التقنية تحفّز انتاج الكولاجين في هذه المنطقة، مما يؤدي إلى شدّها الجلد واتلاف القليل من الخلايا، لتقليص المسافة بين الشفاه والأنف. من هنا تحصلين على شفاه مرفوعة ومقلوبة أكثر. نتيجة هذه التقنية تظهر بشكل واضح بعد حوالي الـ8 إلى 12 أسبوع. 

سلبيات قلب الشفاه بموجات البلازما 

صاحبات البشرة الداكنة قد يواجهن مشكلة حدوث التصبغات فاتحة اللون في المنطقة المعرّضة لموجات البلازما، أي ما بين الشفاه والأنف. أما بالنسبة للنقط الداكنة التي تظهر خلال عملية قلب الشفاه باللازما، فهي تختفي بعد فترة وجيزة. كما ينصح الخبراء بعدم التعرّض لأشعة الشمس القويّة خلال الأسبوعين الأولين.



الطريقة الثانية لتكبير الشفاه: تقنية قلب الشفاه بواسطة حقن البوتوكس أو التوكسين

هذه التقنية تعرف بـThe Botox Lip Flip. هي لا تستهدف الشفاه بشكل مباشر، بل ترتكز على حقن الطبقات السطحية على جانب الشفتين العلويّة والسفلية، بإبر التوكسين. هي مادّة تعمل على إتلاف خلايا العضلات الكفيلة بتقليص حجم الشفتين مع التقدم بالعمر. من هنا، تقوم العضلات على رفع الشفاه وقلبها إلى الخارج بشكل معتدل. العملية تستغرق حوالي الدقيقة الواحدة والنتيجة تبدأ بالظهور فوراً بعد الإنتهاء. للحصول على نتيجة فعّالة، أنتِ بحاجة إلى حوالي 7 جلسات مع استعمال كمية قليلة من البوتكس. 

مخاطر قلب الشفاه بواسطة حقن البوتوكس أو التوكسين

من بين المخاطر التي يمكن أن تحدث نتيجة قلب الشفاه بحقن البوتوكس أو التوكسين هي شلّ عضلات الشفّة في حال تم استعمال كميّة كبيرة من المواد المحقونة أو في حال تم استهداف الخلايا غير السطحيّة للعضلات. لذلك من المهمّ عدم الإستهتار واللجوء إلى طبيب تجميل متخصص وخبير في هذه التقنيات. 


اقرئي أيضاً: فوائد زيت الكوكوي على البشرة والشعر، تعرّفي على هذا المكوّن الطبيعيّ

ايس رولر: لماذا عليكِ إدخال هذه الأداة فوراً إلى روتين العناية بالبشرة