مع كثرة الموائد الرمضانية المعروفة بوجباتها الشهية، قد لا تستطيعين السيطرة على شهيتك، الأمر الذي قد يؤدي إلى تكوّن الدهون بجسمك وزيادة الوزن. من هنا، فإن الأنظمة الغذائية الصحية المتوازنة هي المفضّلة في رمضان لضمان الرشاقة والجسم الصحي. من بين هذه الرجيمات التي يمكنكِ اتّباعها في رمضان، سنسلّط الضوء على نظام الكيتو. تابعي قراءة السطور التالية للإطلاع على كل المعلومات حول نظام الكيتو للحصول على النتيجة الأمثل، وتفادي أي مضاعفات على صحتك في رمضان. 

أنواع نظام الكيتو 

يعتمد رجيم الكيتو بشكل أساسي على تقليل الوزن من خلال تناول كمية كبيرة من الدهون المفيدة والبروتينات مقابل كمية قليلة جداً من الكربوهيدرات. من هنا، يبدأ الجسم في الإستعانة بالدهون والبروتين للحصول على الطاقة التي يحتاجها، فيحرق كمية أكبر من الدهون المخزنة. لرجيم الكيتو مقسّم إلى 4 أنواع: 

الحمية الكيتونية الأساسية: ترتكز على تناول 75% من الدهون، 20% من البروتين و 5%من الكربوهيدرات.

الحمية الكيتونية بالمداورة: ترتكز على اتّباع هذا الدايت على سبيل المثال لـ5 أيام كما هو ثمّ اتباع نظام غذائي غنيّ بالكربوهيدرات لمدّة يومين.

الحمية الكيتونية الهادفة: هذا النوع من الكيتو دايت يسمح لكِ بتناول المزيد من الكربوهيدرات قبل ممارسة الرياضة.

الحمية الكيتونية الغنية بالبروتين: هو مماثل للحمية الكيتونية الأساسية لكنه يحتوي على نسبة أعلى من البروتين. يرتكز هذا النوع على 60% من الدهون، 35% من البروتين و 5% من الكربوهيدرات.

وجبات في نظام الكيتو في رمضان 

افضل وجبات السحور لنظام كيتو دايت في رمضان

  • بيض مسلوق بزيت زيتون مع سلطة خضار. 
  • جبن مع قطعة من الفواكه مثل الافوكادو.
  • كوب لن حليب كامل الدسم مع بيض مقلي.
  • علبة من اللبن الزبادي مع توت أو فراولة. 

افضل وجبات الإفطار لنظام كيتو دايت في رمضان 

  • طبق سمك مع سطة خضار. 
  • قطعة لحم مع سلطة الخضار. 
  • دجاج مشوي.
  • قطعة لحم برغر.

قائمة الأطعمة المسموح بها في نظام الكيتو في رمضان 

  • الخضار: ليس كل أنواع الخضار طبعاً إذ يحتوي البعض منها على نسبة عالية من الكربوهيدرات كالبطاطا والبصل، لذلك يفضّل الابتعاد عنها وتناول الخضراوات الورقية والأعشاب كالخسّ، النعناع، البقدونس، السبانخ، الفاصولياء الخضراء، البروكلي، الملفوف، القرع، الفلفل الحلو، الباذنجان، الجزر، الكرنب، نبات السلق، الخرشوف، الجرجير والبامية. 
  • الفاكهة: وتحديداً الفراولة، التوت، التفاح، الليمون والفاكهة الاستوائية كالأناناس، المانجو، البابايا وغيرها.
  • اللحوم، الأجبان والألبان: تأكّدي دائماً ألا تحتوي هذه المأكولات على المواد الحافظة والسكّر الإضافي خصوصاً اللحم المقدّد والزبادي المنكّه.
  • الدهون النباتية الصحية: كالأفوكادو، جوز الهند، والزيتون والزيوت المستخلصة منها. 

قائمة الأطعمة غير المسموح بها في نظام الكيتو في رمضان

  • الحبوب وتشمل كلاً من الأرز، الشوفان، الكينوا، الدقيق ومشتقاته.
  • البقوليات والعدس.
  • الخضراوات النشوية كالذرة، البطاطا، البازلاء والقرع.
  • السكر والعسل.
  • الفواكه ذات المحتوى العالي من السكر كالموز، الأناناس، العنب والبرتقال.
  • الأطعمة المصنعة بأنواعها وتشمل الحلويات أيضاً.

لمَن يعتبر نظام الكيتو غير مناسب في رمضان؟

مثل أي رجيم آخر، لا يناسب نظام الكيتو جميع الناس، لذلك تابعي قراءة السطور التالية لمعرفة من هم الأشخاص الذين لا يجب عليهم تجربة الكيت دايت.

النساء الحوامل في رمضان

إن كنت سيدة حامل فلا يناسبك نظام الكيتو مطلقاً، فهو بشكل رئيسي يحد من تناول الحبوب والخضراوات بشكل كبير، وهي من أهم الأطعمة التي يجب على السيدات الحوامل تناولها لما تحتويه من عناصر غذائية كالفولات المهم لنمو الطفل.

الأشخاص الذي يعانون من اضطرابات في الأكل في رمضان

الأشخاص الذين يعانون من أي نوع من اضطرابات الأكل عليهم استشارة اختصاصي التغذية قبل البدء باتباع نظام الكيتو، فقد يكون له تأثير سلبي عليهم.

الأشخاص الذي يعانون من حصى الكلى في رمضان

سيضطر الأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو إلى استهلاك كمية عالية من البروتين وهو أمر لا يناسب من يعاني من مشكلات في الكلى، حيث سيتسبب هذا الرجيم في زيادة مستوى حمض اليوريك المسبب لحصوات الكلى.

الأشخاص الرياضيين في رمضان 

الذين يتبعون نظام كيتو دايت لديهم أداء ضعيف للتمارين عالية الكثافة على عكس الذين يتبعون نظام غذائي عالي الكربوهيدرات. الكربوهيردات هي مصدر الطاقة الأساسي والأفضل للأداء الرياضي. لذا ان كنت تهتمين بمتابعة الأداء الرياضي المثالي في رمضان، يفضل استشارة اشخاص متخصصين قبل تغيير نظامك الغذائي إلى كيتو دايت.

الأشخاص الذين يشعرون بالتعب عند اتباع نظام الكيتو في رمضان

عند البدء باتباع رجيم الكيتو، عليك الاستعداد لمرحلة من التعب نتيجة التغيير الجديد في طريقة الحصول على الطاقة داخل الجسم، خصوصاً إن كان جسمك معتاد على تناول الكربوهيدرات بشكل أساسي. كل ما عليك فعله هو عدم الاستسلام وترك النظام الغذائي بمجرد البدء بحدوث بعض الاضطرابات الطبيعية، حتى يتعود الجسم على الفكرة الجديدة للكيتو دايت.