بمناسبة شهر رمضان، أطلقت بياجيه ابداعات جديدة من مجموعة مجوهرات بوسيشن ومجموعة سانلايت.

مجموعة بوسيشن

يشهد هذا العام تقديم خدمة جديدة عبارة عن إضفاء طابع شخصي، حيث يمكن للعملاء تعديل الجزء الخلفي من قلادة بوسيشن وجعلها جوهرة ميمونة. تتوافر هذه القلادات المبهجة في خيارين من الذهب الأبيض أو الوردي وتتميز بزخارف مركزية لحجر بتقطيع محدّب (كابوشون) متقلّب داخل القلادة. يزين أحد جانبي القطعة الأساسية بـ46 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 0.48 قيراط)، بينما يكون الجانب الآخر فارغاً لإضافة نقش شخصي، مثل تاريخ خاص أو رقم محظوظ أو الأحرف الأولى من الاسم أو رمز يحمل بعداً أو قيمة شخصية. بما أن الإطار الخارجي مرصّع بالماس كذلك، فبالتالي يمكن ارتداء القلادة بعدة طرق مختلفة.

تتزين قلادات بوسيشن الانزلاقية الجديدة بزخارف ثابتة على شكل حجر محدّب التقطيع (كابوشون) مرصعة بـ55 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 0.68 قيراط) محاطة بحلقة دائرية مرصّعة بالماس. تتيح حركة إضافية بانزلاق القطعة الأساسية المزخرفة إلى أعلى وأسفل السلسلة لكي يكون العقد أطول أو أقصر حسب الرغبة، مما يوفر عدداً لا يحصى من الطرق المختلفة التي يمكن عبرها ارتداء القلادة. لإضافة إتزان جميل على السلسلة المتدلية، يحمل كل طرف منها حبات ذهبية أنيقة، حبتان على أحد الجانبين و3 على الجانب الآخر.

زوج من الأقراط مصاغة من الذهب الوردي تنضم إلى مجموعة بوسيشن هذا العام وهي تتضمن حبات كروية من الذهب الوردي متدلية أسفل الأذن و28 ماسة (حوالي 0.32 قيراطاً) مرصّعة حول كل زر من أزرار الدعامة. يمكن وضع الأقراط بعدة طرق مختلفة: كأزرار فقط، مع الحبات، وحتى بطريقة غير متماثلة في حال الرغبة بذلك.

تتوسّع هذا العام أيضاً مجموعة بوسيشن من الأساور مع إنضمام إبداعات أكبر وأكثر إشراقاً وتألقاً، بما في ذلك سوار يعانق المعصم في لفة مزدوجة ممذوقة مع كابوشون من الذهب الوردي عند كل طرف من السوار يحيط به حلقة دوّارة مرصّعة بالماس (30 ماسة بتقطيع بريليانت/ 0.42 قيراط).

تتوافر الآن العديد من الإبداعات التي كانت مصاغة سابقاً من الذهب الوردي لتصبح كذلك متاحة بالذهب الأبيض بما في ذلك قلادة بوسيشن الطويلة القابلة للدوران Piaget Possession Long Turning Pendant المرصّعة بالكامل بالماس (203 ماسة بتقطيع بريليانت / حوالي 2.63 قيراطاً)، أقراط دائرية مرصّعة تتضمن حلقة دوّارة (104 ماسة بتقطيع بريليانت / 0.57 قيراطاً)، خاتم بوسيشن مع حلقة دوّارة واحدة (36 ماسة / 0.70 قيراطاً) وماسة واحدة بشكل نصف القمر، خاتم بوسيشن مع حلقتين دوّارتين - إحدهما مرصّعة بماسات أكبر حجماً من ماسات الحلقة الأخرى – مع ماسة بشكل نصف القمر (74 ماسة بتقطيع بريليانت / 1.33 قيراطاً).

كذلك ينضم إلى جديد مجموعة بوسيشن المميّزة هذا العام سوار كبير من الذهب الوردي مع حجرين كابوشوم من العقيق الأحمر وحلقتين مرصّعتين بالماس عند كل طرف من السوار (72 ماسة بتقطيع بريليانت / 1.71 قيراطاً).

مجموعة سانلايت

يشهد هذا العام وصول خط إبتكاري جديد من الإبداعات المستوحاة من أشعة الشمس. بفضل تصميم ديناميكي فريد، يتم ترصيع كل قطعة مبتكرة بالألماس بطريقة مرنة رشيقة تجعل وميضها يتقد على البشرة مثل أشعة الشمس.

تأتي قلادات سانلايت الجديدة وفقاً لخيارات من الذهب الوردي أو الذهب الأبيض مع 54 ماسة بتقطيع بريليانت مرصّعة حسب رسم يشبه أشعة الشمس التي تسطع حول العنق مثل إشراقة الضوء الطبيعي (حوالي 5 قيراط، للقلادتين G37R0600  و G37R0800) أو في خيار من الذهب الوردي مع  26 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 2.37 قيراط، القلادةG37R0700 ) أو مع7 ماسات بتقطيع بريليانت (حوالي 0.43 قيراط، G37R0500).

تم ترصيع سوار سانلايت المُصاغ من الذهب الوردي بـ7 ماسات بتقطيع بريليانت (حوالي 0.43 قيراط، G36R0800)، بالإضافة إلى أزواج مختلفة من الأقراط التي تتميز بجزء متدلّي أمام الأذن وجزء آخر يتدلّى خلف الأذن. يمكن ارتداء كل تصميم من الأقراط بطرق مختلفة مع الجزء الأطول (المتدلي خلف الأذن) الذي يمكن إزالته لخلق مظهر غير متماثل. تتوفر الأقراط بالذهب الأبيض أو الذهب الوردي مع 30 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 2.78 قيراط، G38R3300  و G38R3100) أو من الذهب الوردي مع 8 ماسات بتقطيع بريليانت (حوالي 0.55 قيراط، G38R3000)، مما يقدم مستويات مختلفة من الألوان و التألق. علاوة على ذلك، يمكن إتمام المظهر بإقران العقد مع سوار وأقراط مطابقة.

بعد نجاح إبتكارات بياجيه سانلايت المصنوعة من الذهب الوردي التي تم الكشف عنها السنة الماضية، تقدم دار بياجيه الآن إحياء لقلادة وأقراط سانلايت ولكن هذه المرة من الذهب الأبيض. تشمل هذه الإبداعات الجديدة قلادة صغيرة من الذهب الأبيض مرصعة بـ16 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 0.14 قيراط، G33R1300) وطول يتراوح بين 39 و42 سم؛ بالإضافة إلى قلادة جديدة بحجم 22 مم مرصّعة بالكامل بالماس على شكل قطع من الجليد، وهو ترصيع للأحجار الكريمة ينسخ بريق أشعة الشمس عندما تنعكس عن الثلج (حوالي 2.73 قيراط، G33L8G00). من المجوهرات البديعة الجديدة، أقراط من الذهب الأبيض، تتميز بأزرار الدعامة في الأمام واشعة شمس ساطعة تتراقص تحت شحمة الأذن. من الممكن أيضاً ارتداء الأقراط كأزرار فقط، أو مع أشعة الشمس، أو المزج بين كليهما، لخلق مظهر غير متماثل وأسلوب جريء يسمح لكل سيدة تمتلك هذه الجواهر بدعوة طاقة أشعة الشمس إلى حياتها (G38R2900).

يتوفر الآن تصميم جديد مستوحى من الشمس بمقاس 15 ملم مع حجر مدهش من المالاكيت الأخضر في وسطه. المالاكيت هو حجر يرتبط بالتوازن والوفرة والطاقة الإيجابية بجميع أشكالها. أما القلادة التي تحتضن هذا الحجر وسماته الموثوقة، فقد تم صنعها من الذهب الوردي بطول 42/48 سم ومزينة بـ28 ماسة بتقطيع بريليانت (حوالي 0.18 قيراط).

مجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايتمجموعة مجوهرات بياجيه - مجموعة بوسيشن - مجموعة سانلايت