بمناسبة شهر رمضان المبارك، أطلقت نينا رنسدورف تصاميم مرصّعة بالزمرّد تتنوّع بين الخواتم المصمّمة من البلاتينوم والمرصّعة بالزمرّد والألماس، والأقراط الدائرية المصمّمة من الزمرّد المُقبّب (الكابوشون)، أو الأقراط البيضاوية المصمّمة من الذهب الأبيض المِسودّ والمرصّعة بأحجار الزمرّد بأشكال مختلفة لطابع كاجوال أكثر. أمّا للمرأة التي تبحث عن تصاميم أرقى، فستروق لها الأقراط الطويلة التي تُلامس الكتف، المرصّعة بالزمرّد المحاط بحُبيبات الألماس.

مؤخّراً، أضافت نينا رنسدورف إلى مجموعتها عقوداً وأساور مصمّمة من الذهب المسودّ عيار 18 قيراط.

عادةً، يَعتبر الكثيرون أنّ الزمرّد الذي يميل لونه إلى الأخضر الداكن هو الأغلى ثمناً، لكنّ نينا تُفضّل اللون الأخضر الفاتح للزمرّد المستخرج من كولومبيا، فهو أكثر مرحاً وبهجةً بالنسبة إليها. تعشق الشوائب في هذا الحجر، لأنّها تُضفي إليه عُمقاً ولمسة واقعية.

مجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورفمجموعة مجوهرات  نينا رنسدورف