مع بداية هذا الشهر، تفصح لكِ عالمة الفلك ماغي فرح في كتابها للعام 2018 "هزات أمنية واقتصادية" ما الذي يخبّئه لكِ برجكِ في عالم الفلك وكيف سيكون حظكِ طيلة أيّام الشهر. نبدأ اليوم بالأبراج الهوائيّة أي الجوزاء، الميزان والدلو.

 

إقرئي أيضاً: توقّعات ماغي فرح للأبراج الترابية لشهر أغسطس 2018

توقّعات ماغي فرح للأبراج النارية لشهر أغسطس 2018

 

توقعات برج الجوزاء (مايو 21 – يونيو 20): يدخل فينوس إلى منزلك الخامس أي إلى الميزان بتاريخ 6، لكي يفتتح دورة استثنائية تحمل إليك المفاجآت والإيجابيات والحبّ واللقاءات الغنية طيلة الشهر. إستفد من هذه الفترة لكي تعبّر عن عواطفك أو لكي تعقد زواجاً أو خطوبة أو تطلق مشروعاً مميّزاً. تمارس جاذبية قصوى وتتمتّع بكاريزما تسحر من يلتقيك للمرة الأولى. تخبّىء الأفلاك أوقاتاً من السعادة والفرح والمغازلة بحيث تمرّ بأيام لا تنسى، وإذا كنت غير مرتبط فقد تصادف توأم روحك في هذه الأثناء. تحرّكك مشاعر صاخبة وحضور قويّ وقدرة نادرة على التكيّف مع المستجدّات. تتفرّد بأعمال ناجحة وتخرج عن طاعة البعض أو وتستفيد من الحظ الملازم لك حتّى تاريخ 12 على الأقلّ. إختر هذا الوقت لكي تتقدّم بطلباتك وتعرض وجهة نظرك وتقترح نشاريعك، حتّى ولو كانت الأيام الباقية من الشهر غير سلبية، لكنك تحتاج معها إلى جهد أكبر للتوصّل إلى هدفك. إن الكواكب في برجين هوائيين هما الميزان والدلو وفي برج ناري هو الأسد، تشكّل في ما بينها طوالع فلكية مناسبة لك لكي تسطّر الإنتصارات. ترتسم أمامك آفاق حلوة فتسوّي بعض الشؤون الصغيرة وتتلاحق الأحداث لكي تحفّز طموحاتك. إذا مررت بفترة من الفوضى والتبعثر على الصعيد المالي، فإنّك تسوّي الآن الأوضاع وتعيد الحسابات وتعمل جاهداً لكسب الزبائن والمؤيدين والمستثمرين، أمّا إذا ألمّت بك مشكلة في الأيام الأخيرة من الشهر كعرقلة بوجه عملية بيع أو شراء أو توظيف، فإنّك تجد الحلول في بداية الشهر المقبل، يبقى أن أنصحك بقيادة سيارتك بهدوء في هذا الشهر والإنتباه إلى سلامتك وأمنك كما إلى صحتك إذا شعرت بأي وهن.

 

 

توقعات برج الميزان (سبتمبر 23 – أكتوبر 22): كيف نختصر جوّ هذا الشهر؟ أسارع للقول إنّه بالإجمال مرض وواعد في بعض جوانبه، ومتألّق على الصعيد الشخصي، في حين تدعوك الأفلاك إلى العمل وإنجاز مهمّاتك في النصف الأوّل وعدم التأجيل إلى ما بعد تاريخ 12. تشير الحكمة عليك التصرف السريع وتعدك بإيجابية كبرى في الأيّام الأولى، بحيث تحقّق بعض الأمنيات وتسعد بزوال بعض الهموم وبمؤازرة بعض الأصدقاء، كما بالسفر إلى أماكن جديدة تذهلك، وأخص بالذكر مواليد الدائرة الأولى. يدعمك مارس مركور وفينوس في فترات طويلة هذا الشهر، لكي تسوّي وضعاً شخصياً أو تنجح في مؤسسة تملكها أو نشاط خاص بك أو مهمّة تترأسها. تبدو المبادرات مربحة وقد تكسب المال عبر استثمارات أو منصب تتولاّه. تبحث وتتحقّق وتلاحق المعلومات لكي تجد ما، يفيدك في مهمّاتك وأوضاعك، كما أنّك تلاقي المساعدة من بعض الحلفاء والأحباء، فكوكب فينوس هو كوكبك عزيزي الميزان، وهو الذي يجلب إليك الحظ ويضفي على شفتيك الإبتسامة، وهو يزودك في منزلك فيزوّدك بجاذبية قصوى وبسحر إستثنائي. في الحبّ تبدو سعيداً وتستفيق على عواطف زاخرة وتعيش قصّة استثنائية إذا كنت خالي القلب حتّى الآن، وذلك إبتداء من تاريخ 7، خصوصاً وأن مركور في برج الأسد، يعزّز هذه الأوضاع الإيجابية ويمتنّ العلاقات ويجعل التبادل رائعاً. إلاّ أن بعض مواليد الدائرة الثالثة، فقد يشكون في فترة قصيرة بين 7 و10 من عزلة أو من انكماش عاطفي، وكذلك مواليد اليومين الأوّلين من برج الميزان أي مواليد 23 أو 24 سبتمبر. لكن الأجواء تتغيّر رويداً ورويداً، وقد تعرف لقاء إستثنائياً يوقظ المشاعر الكبرى، وخصوصاً في النصف الثاني من الشهر. تحتفل أيضاً بمناسبة سعيدة في الأسابيع الثلاثة الأخيرة من الشهر، أو تكشف للعلن علاقة لك تصبح شرعية، أو تنتقل إلى منزل جديد أو حتّى إلى بلد آخر. إذا كنت مرتبطاً فتشعر أن الساعة أتت لكي تقدم على نقاشات جدية لحسم العلاقة سلبياً أم إيجاباً. لا شكّ أنّك تخضع الآخر للتجربة في هذا الشهر، سواء كنت متزوجاً أو عازباً. من غير المستبعد أن تبني مع الشريك مشروعاً مستقبلياً تقرّره الآن.

 

توقعات برج الدلو (يناير 21 – فبراير 19): يخرج كوكب مارس وقتياً من برجك بتاريخ 12 فيسهّل أمامك الأمور، إذ يكفّ عن معاكسة كوكب أورانوس ومركور معاً والشمس. لكن لا أستطيع أن أعدك بالإيجابية المطلقة، بل أتحدّث عن ضغوطات أقلّ وتعقيدات قد تجد بعض الحلول. رغم ذلك أطلب إليك التروّي والحذر والحكمة في التصرّفات، لأنّ كسوفاً يطرأ في هذا الشهر في مواجهة برجك أي في الأسد ليزيد الطين بلّة. تشعر أنّك تسبح في المياه العكرة ويصعب عليك إتّخاذ القرارات المجدية في كلّ المجالات. المهمّ ألاّ تتصرّف بعشوائية تحت وطأة الإنفعال وألاّ تفكّر بقلب الطاولة، بل عليك الإنتظار قليلاً والصبر والإصغاء إلى نصائح أحد الأصدقاء الذي قد يساعدك في مجالات عدّة ويرى الأمور من منظار واضح وشفّاف. نصيحة الفلك ألاّ تقدم على عمليات مالية مغرية في ظاهرها وقد تكون ملغومة في حقيقتها. يخطر ببالك هذا الشهر الظهور أمام الناس والتعبير عن رأيك وكسب التأييد، إلاّ أن الأفلاك قد تخييك قليلاً، كما ألشخاص يظهرون بصورة لم تتوقّعها سابقاً. الخبر الجيّد أن كوكب فينوس يدخل بتاريخ 7 إلى موقع مناسبل لك هو الميزان، ليغمر حياتك الشخصية بالعذوبة والرومانسية والطمأنينة، فتتوضّح أوضاع كانت مبهمة. ثمّ مع ذهاب كوكب مارس من برجك بتاريخ 12، تتّخذ قرارات جيّدة وتقدم على تغيير سعيد. مركور يتحالف مع فينوس بتاريخ 20 تقريباً من أجل تغذية هذه الأجواء الإيجابية. حاول أن تنفتح على الآخرين وأن تبتعد عن النزاعات قدر الإمكان، وإذا شعرت حرداً لدى الشريك فلا تتصرّف بسلبية بل عالج الأمر بروية. قد تتلقّى دعوات كثيرة للمشاركة في مناسبات، وإذا كنت وحيداً فافتح عينيك لأن لقاء عذباً قد يتمّ في هذه الأثناء. إذا ذهبت في رحلة فتكون جيّدة ومغمورة بمناخ عذب، ففينوس يضفي عليك ذبابته الحلوة ويتحدّث عن لقاء في الخارج مع شخص أجنبيّ يلفت انتباهك، وقد تنضم إلى فريق لزيارة أماكن جديدة. تتنفس الصعداء وتتلقّى المفاجآت الجيّدة التي يحتفظ بها لك الفلك. قد يطرأ أحدث غير منتظر ولطيف جدّاً يؤدي إلى لقاء عاطفي ورومانسي مميز، ويكون الإنجذاب متبادلاً.