علاقة حميمة العلاقة الزوجية زواج

في الوقت الذي تبحثين فيه بين مستحضراتكِ الجماليّة لتعزّزي جمالكِ، هناك حلّ موجود بين أغطية سريركِ! ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجكِ ستزوّدك بمنافع مفاجئة، تجعلكِ الأجمل والأكثر جاذبية. اكتشفيها في ما يلي:

 منافع جمالية للعلاقة الحميمة مع زوجكِ

  • مكياج طبيعيّ: ممارسة العلاقة الحميمة لمدّة 15 دقيقة يوميّاً، تغنيكِ عن مستحضرات التجميل. كيف؟ لأنّها تجعل بشرتكِ متوهّجة مع خدود زهرية وشفاه حمراء اللون.  
  • بشرة نضرة خالية من التجاعيد: تحفّز العلاقة الحميمة الدورة الدموية التي تساهم في تدفّق الأوكسيجين إلى بشرتكِ، ما يزيد من نعومتها ونضارتها. إلى جانب ذلك، تساعد العلاقة الجنسية في زيادة إنتاج الكولاجين الطبيعيّ، ما يحدّ من ظهور الخطوط الرفيعة والتجاعيد التي تشوّه جمالكِ.
  • بشرة رطبة وناعمة: أثناء ممارسة العلاقة الحميمة يفرز جسمكِ زيوت طبيعية مثل حمض اللينوليك الذي يتغلغل في أعماق بشرتكِ ويرطّبها. هذا الأمر يساهم في المحافظة على نعومة الجلد والتخلّص من جفافه.
  • عينان مشرقتان: صحيح أن العلاقة الحميمة ليست بديلاً كليّاً عن كريمات العينين، لكنّها تخفّف أيضاً من انتفاخ العينين والهالات السوداء. خلال العلاقة الحميمة ينتج الهرمونين الأوكسيتوسين والبرولاكتين، المسؤولين عن عملية الإسترخاء العميق والشعور بالنعاس. لذلك تخلدين إلى النوم بسرعة بعد ممارسة العلاقة، ما يساهم في التخلّص من الهالات السوداء تحت العينين وانتفاخهما.
  • شعر لامع: تساعد العلاقة الحميمة على تدفقّ الدم في الجسم، ليصل إلى الشعر كلّ المواد المغذية التي يحتاجها. هذا الأمر يقوّي الخصلات ويجعلها تبدو لامعة، صحية وغير تالفة.
  • أظافر صحية وقوية: تحفّز العلاقة الحميمة الدورة الدموية التي تمنح الأظافر العناصر المغذية التي تحتاجها. هذا الأمر يساعد في تقوية الأظافر وجعلها أكثر صحية، لا تتكسّر بسهولة.
  • حرق الدهون: ممارسة العلاقة الحميمة تساعد في حرق الدهون من دون أن تعي ذلك، ويعود السبب إلى التعرّق. بهذه الطريقة ستخسرين الوزن من دون أيّ مجهود مضاعف.