بات الجميع يعلم أن Kim Kardashian تمكّنت من خسارة 31 كيلوغراماً، بعد إنجاب مولودها الثاني Saint. لكن على ما يبدو أنّها تتمنّى الوصول إلى 52 كيلوغرام، وما زال لديها 3 كيلوغرامات للتخلّص منها للوصول إلى هذا الوزن المثالي. إلى جانب اتّباعها حمية Atkins (إضغطي هنا للمزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع)، تلجأ  إلى حيلة إضافية أثناء ممارستها الرياضة.

نشرت نجمة تلفزيون الواقع عبر السناب شات الخاص بها، فيديو تظهر فيه في النادي الرياضي، وهي ترتدي ملابس مصنوعة من البلاستيك والنيلون Plastic Suit أو ما تعرف أيضاً بـSauna Suit، وقالت: "إنّني أرتدي هذه الملابس التي تسبّب التعرّق، بهدف خسارة 3 كيلوغرامات إضافية". ليست كيم كارداشيان وحدها من تلجأ إلى هذه الطريقة، فشقيقتها Khloé تعتمدها أيضاً لخسارة الوزن.

 

لكن، يبقى السؤال الأهمّ: هل هذه الطريقة آمنة وفعّالة؟

تشكّل خطراً على الصحة وهي غير آمنة على الإطلاق، لأنّها ببساطة تجرّد الجسم من المياه. صحيح أن التعرّق يساعد في خسارة الوزن خصوصاً من وزن مياه الجسم، لكنّه في المقابل يسبّب جفافاً للبشرة، ويؤدّي بالتالي إلى مشاكل عدّة أهمّها:  استنزاف مستويات الإلكتروليت Electorytes Levels التي تساعد على توازن مستويات السوائل في الجسم وتسهّل الأداء العصبيّ العضليّ، ارتفاع شديد لدرجة الحرارة الأساسية في الجسم وزيادة معدّل دقّات القلب.

 

ملاحظة: ننصحكِ بعدم التركيز على الوزن كرقم، بل الجئي ببساطة إلى نمط حياة صحيّ. يكفي أن تحبّي نفسكِ لما أنتِ عليه، سواء كنتِ ممتلئة أم نحيفة.

 

 

هذه هي الملابس المصنوعة من البلاستيك والنيلون التي ترتديها Kim Kardashian

 

 

فيديو قد تحبين مشاهدته