مع بداية هذا الشهر، تفصح لكِ عالمة الفلك ماغي فرح في كتابها للعام 2019 "آمال تجول وآلام تزول" ما الذي يخبّئه لكِ برجكِ في عالم الفلك وكيف سيكون حظكِ طيلة أيّام الشهر. نبدأ اليوم بالأبراج الهوائية أيّ الجوزاء، الميزان والدلو.

إقرئي ايضاً: توقعات ماغي فرح للأبراج النارية لشهر فبراير 2019
توقعات ماغي فرح للأبراج المائية لشهر فبراير 2019
توقعات ماغي فرح للأبراج الترابية لشهر فبراير 2019

توقعات برج الجوزاء (مايو 21 – يونيو 20): استفد من أجواء الأيام العشرة الأولىلكي توظف طاقاتك وتعالج أمورك وتضع الخطط لأعمالك وتفاوض من أجل عقد جديدة أو ترميم لقديم، واغتنم فرصة ملائمة في المجال المالي او الاستثماري. قد تسمع خبر جيد على صعيد وضعك الصحي أيضاً في النصف الأول من الشهر، ثم تحتاج إلى راحة في الأيام العشرة الأخيرة بعيداً عن الارهاق.
يجب أن تسارع لاحداث التغييرات اللازمة في النصف الأول إذاً، أي إن كوكب مارس في الحمل يزودك بدينامكية شديدة ويحثّك على إيجاد التسويات مع تحذير فلكي من بعض الأوهام والأكاذيب التي قد تستهدفك، خاصةً في النصف الثاني من الشهر، حيث تزور الكواكب برج الحوت المتنافر معك وتوّلد بعض التشويش والقلق. هذا لا يعني أنك لن تطل على فرصة مهنية مميّزة قد تفاجئك أيضاً، خاصةً وأنك تتمتّع بمرونة في التصرف وقدرة على محاصرة أي إشكال قد يطرأ، فمع مارس ومركور المنسجمين مع تطلعاتك، تتاح لك حظوظ لتترشح لموقع ما أو للقيام باتصالات تظهر كفائتك. فلا تتقاعس أو تتراجع عن تقديم الطلبات وطرق الأبواب وإظهار مواهبك.
تسعد من حولك بجاذبية مطلقة تمارسها أيضاً في النصف الأول وتأتي قراراتك فعّالة في المجال العائلي، فتساعد أحد المقربين على اجتياز محنة أو تتخذ قراراً مهمّاً يخص أحد المحيطين بك. تحتاج إلى دعم الشريك في مسيرة لك وربما تصارحه فتفتح قلبك، بعد فترة من الانغلاق أو من التكتم على مشاعر لك أو هواجس. قد لا يكون العنوان الكبير الرومنسية، لكن هناك أمر تحتاجه أكثر في هذه الأثناء، وهو الرعاية العاطفية والحنان ومناخ الثقة التي تولده الأفلاك في بداية الشهر، بعض مواليد الجوزاء يدافعون عن خيار عاطفي لهم ويتحملون مسؤولية قرار اتخذوه، لكن الفلك يحذّر من مغامرات في النصف الثاني حيث قد يكون قرار مسرحاً لبعض الخلافات والأوهام والتشتت الفكري. قد تعيد النظر يا عزيزي، ببعض الارتباطات أو الالتزامات وتتراجع عن موقف أو تضطرك الظروف لذلك

توقعات برج الميزان (سبتمبر 23 – أكتوبر 22): أفهمك جيداً عزيزي الميزان إذا رأيتك متعباً في هذا الشهر الذي يحمل معاكسات فلكية تؤثر على أعمالك ومزاجك. إن كواكب ثلاثة في برج الجدي تولّد المشاكل والمفاجآت المربكة، وتشير إلى تغيير في التوجيهات وضرورة الخضوع لقواعد جديدة. تضطر للتكيف مع بعض المستجدات وقبول العراقيل التي تطرأ بدون سبب أو انذار مسبق. تتأجل استحقاقات كنت تنتظرها أو ترى من مصلحتك الانسحاب من موقع أو من مشروع أو من مهنة أو علاقة. تواجه بعض المنافسة أو تضطر إلى اعتراف بخطأ ارتكبته سابقاً قد تثار مشاكل لها علاقة بالماضي أو تطرأ مستجدات تزعجك وتثير غضبك. نعم انه شهر دقيق لكنه عابر، وما عليك إلّا انتظار منتصف شهر مارس كي تعود السيطرة على الأوضاع تبدو الضغوطات شديدة جداً، فتضطر للبحث عن حلول سريعة، وذلك للمحافظة على سمعتك وكرامتك، فكوكب فينوس يولّد مشاكل مالية ويشير إلى خلاف ونزاع وقطيعة سواء في حياتك الشخصية أو المهنية.
تتبدّل مواقع إدارية أو قضاءية أو سياسية تؤثر عليك سلباً، فتجد نفسك محاطاً بأوراق ومستندات ومراجعات مهمة لاقفال ملف ربما، أو لوضع حد لبعض الشائعات.

عاطفياً لن تكون الأجواء هي الافضل مع فينوس في برج الجدي، فلا تترك الأوهام تسيطر عليك واحسب حساباً لكل طارئ، ففينوس يشكّل مربعاً مع مارس في برج الحمل، ما يولّد توتراً في الأجواء وانذاراً بفراق أو خلاف أو بقطيعة مع من تحبّ. تجبر على تقديم بعض التنازلات وتجد نفسك مواجهاً عراقيل مادية وإرادية أمام مشروع عائلي أو زوجي خططت في السابق. قد تفرض إحدى التسويات نفسها عليك في مجال عاطفي عانى أو يعاني من بعض الصعوبات.
تعرقل الكواكب مسيرتك الغرامية أو تولّد جفاءً وصراعات جانبية كثيرة، وقد تعجز عن إيجاد الحلول لها. إن المشهد الفلكي يتحدّث عن الماضي وتدّخله في حياتك بصورة من الصور، فإذا كنت على علاقة بأحد وسبّب لك المتاعب فقد يعود للظهور في حياتك، أو إذا كنت ما زلت تحن إلى الماضي ، فقد تجد نفسك محشوراً في زاوية أو مربكاً أمام خيار يفرض نفسه. تبرد العواطف من جهة أخرى وقد تنفرج بعض الأوضاع بعد أن لجأت إلى ضبط النفس سابقاً، ما يفقدك الثقة في النفس أو يجعلك مبلبل التفكير، غير قادر على اتخاذ قرار.

توقعات برج الدلو (يناير 21 – فبراير 19): لا تتأخر بالقيام بأعمالك والتقدم بطلباتك أو بعقد اجتماعاتك في بداية هذا الشهر، لأن الحظوظ تكون أقوى في النصف الأول وخاصة بين 1 و14، عندما يكون كوكب مارس في برج الحمل، وقبل انتقاله إلى مربع مع برجك، أي إلى الثور. كذلك يحرّك كوكب مركور كل مواهبك في التواصل والتعاطي مع الآخرين حتى تاريخ 10. إلجأ إلى تحقيق ما تريد وتجسد بعض الأحلام في هذه الفترة حيث الحيوية تكون مضاعفة. من الممكن أن تخوض نقاشاً جيّداً وغنيّاً تخرج منه بقرار يؤدي إلى تغيير مهم في مجال عملك أو في شؤونك الإجنماعية. تبحث عن استقرارك وتحاول أن تجد قاسماً مشتركاً مع بعض الفئات لوضع الأسس لمشروع تحلم به.
 إذا أردت النجاح فيجب أن تعمل من ضمن فريق يمكن أن تعتمد عليه وأن تدرس خطواتك بعناية. اعقد مواعيدك في الايام العشرة الأولى، وعلى أبعد تقدير حتى تاريخ 14. قد تتلقى عرضاً وتطوّر مشروعاً غالياً على قلبك، أمّا المثلى للنجاح فهي الحوار البنّاء والإيجابي. فحاول أن ألّا تعترض على فكرة أو أن تبدي استياءك أو ترفع الصوت. كثيرون من مواليد الدلو يزيدون من عائداتهم على أثر مناسبة أو أمر طارئ يفتح أمامهم بعض الأبواب، وقد يدرسون اقتراحاً يرونه جيداً. تتحرر من بعض العقد وتنطلق، تحظى بثقة الجميع وتعمل بروح نضالية. إلّا أن النصف الثاني يبدو معقداً، ويولّد  لك بعض المشاكل وعمليات التأجيل والتسويف. من الممكن أن يلغى موعد أو مناسبة، الأمر الذي يفقدك الصبر في بعض الأحيان. 

على الصعيد العاطفي، حاذر من بعض المشاكل العائلية وحاول أن تؤجل النقاش إلى شهر آخر. ربما يستفزك إبن أو إبنة أو زوج أو زوجة، ويطالبك البعض بتحمل مسؤولية أو بإتمام بعض الواجبات التي يعتبر أنك قصرت به. إلّا أن مشكلة تتعلق بشقيق أو شقيقة قد تبرز وتستدعي تدخّلك في الوقت المناسب.

تؤدي دوراً جيّداً على الصعيد العاطفي أو العائلي وتعاود الاتصال ببعض من انقطعت عنهم. وربما يكون حديث عن تغيير لمكان الإقامة أو انتقال إلى منزل جديد أو سفر مميّز تقدم عليه وتلتقي خلاله من تحب . إن كوكب فينوس في برج الجدي ملتقياً ساتورن، يشير إلى تأثير الماضي في حياتك وإلى مناخ عام قد يعني حداداً للبعض أو فقداناً لمقرّب يعاني من مرض مثلاً أو همّاً يطراً على صعيد صحة أحدهم. يمكنك أن تتوقع أيضاً مفاجأة يحملها إليك كوكب الحب ويحررك من ارتباط أو يجعلك تتراجع عن النزام بزواج مثلاً، كأنك في هذا الشهر تفضّل المغامرة على الارتباط، من أي نوع كان. بعض مواليد الدلو يفسخون خطوبة ويلغون موعد زواج أو يتدخّل الماضي في حياتهم لخلق أزمة تحول دون متابعة قصّة عاطفية ناشئة.