النساء القويات هن النساء اللواتي تعرّضن للكثير في حياتهن من الحوادث المؤسفة والعلاقات العاطفية الفاشلة. هؤلاء النساء قويات بسبب ما علمتهنّ الحياة. إنهن قويات لأنهن فضّلن السيطرة على حياتهن وعدم السماح لأي شخص أو أي شيء بالتدخل في راحة البال التي يتمتّعن بها. عندما يتعلّق الأمر بالعلاقات، النساء القويات إنتقائيات للغاية ولن يقبلن بأقل مما يستحقّن.
إذا كنت تتساءلين عن سبب قدرة النساء القويات على التعامل مع العلاقات بشكل مختلف عن غيرهن من النساء، فإليك الإجابة على هذا السؤال!

يبحثن عن شريك يضيف إلى حياتهنّ ولا يكمّلها
لا يبحثن عن شريك لإنقاذهن أو إكمالهن لأنهن قادرات تماماً على التعامل مع الفوضى الخاصة بهن وكل ظروف حياتهن. النساء القويات يبحثن فقط عن شخص يرفعهنّ للأعلى، ولا يسحبهن للأسفل. النساء القويات مستقلات عاطفياً ومالياً، لذا إذا لم يجلب شريكهنّ شيئاً جديداً إلى حياتهن، فهن أفضل حالاً لوحدهن.

العلاقة بالنسبة لهنّ شراكة متكافئة
المرأة القوية لن تأخذ أكثر مما هي مستعدة لتقديمه عندما يتعلق الأمر بالحب. هي تؤمن بمفهوم العطاء والأخذ. لا تبحث عن شريك ليتحكّم بها أو يشعرها بأنها أقل منه. يجب أن يكون شريكها على قدم المساواة ولن تقبل بأقل من ذلك.

يعرفن ما يردن من العلاقة
لا تبحث المرأة القوية عن علاقة غير رسمية. هي تريد شريكاً يمكنها مشاركة حياتها معه وبناء عائلة. لن تتسامح مع علاقة لا تقدّم لها مستقبلاً ولن تضيّع وقتها وطاقتها في علاقة نهايتها مسدودة ولن تضيّع ثانية مع شريك لا يشاطرها نفس الرؤية.

يقدّرن الثقة
هنّ من النوع الذي يثق تماماً بشريكهن. ليست المرأة القوية من النوع الغيور الذي يصير غاضباً لأسخف الأسباب. هي من النساء اللواتي يقدّرن الثقة والصدق كثيراً. ما دام شريكها مثل الكتاب المفتوح أمامها، فإنها سوف تعتز به. يجب أن يعرف شريكها أن ثقتها لن تأتي بسهولة، وعندما يتمّ فقدانها، سيكون من الصعب للغاية إسترجاعها.

لا يتراجعن في وقت الخلاف
عندما تحدث النزاعات- وستحدث- فالمرأة القوية لا تخشى التحدث عنها مع شريكها ولا تخشى من الاعتراف بأخطائها. هي ليست من النوع الذي يوجّه إتهامات لشريكها من بعيد، سوف تواجه أياً ما تقوم الحياة بجلبه لها من مشاكل ونزاعات وستبحث عن حلول لحل ذلك النزاع في أسرع وقت.

لن يتخلّين عن أهدافهن وأحلامهن
بقدر ما تؤمن المرأة القوية بأهمية وجود العائلة، فإنها لن تدع هذا يعيقها عن متابعة أهدافها وأحلامها في الحياة. لن تطارد أحلامها أبداً على حساب عائلتها. المرأة القوية تبحث عن رجل لديه أهداف واضحة في الحياة بحيث يكون لكل منهما أشياء يعملان على تحقيقها بينما يكونان قادرين على تشجيع بعضهما البعض في نفس الوقت.

لا يردن شريكاً سلبياً
لن تتسامح المرأة القوية أبداً مع السلبية والشكوى المستمرة والسلوك السام. لقد مرت تلك المرأة بالكثير من الدراما في حياتها. إنها تبحث عن شخص إيجابي ذي معنويات مرتفعة لأنها مؤمنة أن السلوك السلبي تجاه الحياة ومشاكلها لن يوصلها لأي مكان، بل سيسحبها للقاع أكثر وأكثر.


إقرئي أيضاً: لهذه الأسباب يخاف الرجل من التقرّب منكِ... كيف تغيّرين ذلك؟
لزواج سعيد... 10 هوايات مشتركة لتقوية علاقتكِ بالشريك