مهرجان كواتشيلا المملكة العربية السعودية

قطعت المملكة العربية السعودية شوط كبير خلال الفترة الماضية لإثبات للعالم كله أنها بلد يزخر بالكثير من المقومات التي تجعل منه الوجهة المثالية لأبرز الفعاليات الثقافية، الترفيهية، الرياضية والإقتصادية على الصعيدين المحلي والعالمي. في هذا الإطار وضمن المواسم الإحتفالية التي تعم أنحاء الدولة من الطائف وجدة والرياض، تستعد السعودية لإستقبال مهرجان كوتشيلا العالمي الذي يتزامن مع مهرجان شتاء طنطورة 2020

لكل من لا يعلم ما هو مهرجان Coachella العالمي، انه مهرجان سنوي خاص بالموسيقى والفنون يعقد بصفة دورية كل عام في كاليفورنيا إينلاند إمباير كواتشيلا فالي في صحراء كولورادو. سيأتي هذا المهرجان العالمي إلى السعودية ويصطحب معه معرض الصحراء المعاصر Desert X الذي يقام كل سنتين في وادي كوتشيلا في الولايات المتحدة الأميركية.

من المفترض أن يقوم المعرض بتقديم أعمال فنية تتماشى مع الهوية السعودية وسط صحراء مدينة العلا التي تتمتع  بجمال وتراث ثقافي بارز. صرّح القائمون على المعرض على صفحاتهم الخاصة على وسائل التواصل الإجتماعي أن الهدف من إقامة المعرض خارج حدود الولايات المتحدة هو ربط المجتمعات والثقافات الصحراوية حول العالم من خلال الفن المعاصر. من هنا، قام المعرض بالتعاون مع الهيئة الملكية لمحافظة العلا الممولة للحدث، وذلك من أجل إنشاء فرص حوار جديد عابر للحدود والقارات.

كما أشارت مؤسسة ورئيسة مجلس إدراة ديزرت إكس، الى أن المعرض ما هو إلا وسيلة للإتصال المباشر بين الفنانين مع زملائهم، الفنانين مع الأفراد، والفنانين مع قاعدة كبيرة من الجماهير. في نهاية المطاف، يعمل هذا المعرض العالمي كوسيلة للتفاعل مع الأفراد، وليس عزلهم، بحسب قولها.

تجدر الإشارة هنا الى أن هذا الحدث الضخم قد تم الإتفاق علية بعد قرار المملكة العربية السعودية بمنح تأشيرات سياحية لمواطني 49 دولة كخطوة لدعم القطاع السياحي وتنفيذاً لرؤية المملكة 2030 بإنعاش مختلف قطاعات الدولة وتمكينها بكل اللازم لتنمو وتتطور.