قطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيسجّلت الإمارات إنجاز جديد مع انتهاء أعمال الخط الرئيسي لمشروع قطار الاتحاد الذي يربط إماراتي دبي وأبوظبي. في 1 مارس 2022، ثبتا كلّ من الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي والشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد للقطارات، القطعة الأخيرة على سكة القطار، إيذاناً ببدء مرحلة جديدة من التكامل اللوجستي والاقتصادي بين الإمارتين. كما يعتبر هذا الإنجاز تمهيداً لربط بقية إمارات الدولة بشبكة وطنية متكاملة للسكك الحديدية.

مسار قطار الإتحاد

يمتد الخط الحديدي لقطار الإتحاد على مسافة 256 كيلومتر ويضم 29 جسراً و 60 معبراً و 137 قناة صرف. من الجدير بالذكر، أنّ حوالي 13300 عاملاً عمل عليه لأكثر من 47 مليون ساعة لإنجازه. يندرج إنجاز قطار الإتحاد، الذي يعتبر أكبر مشروع بنية تحتية في الإمارات، تحت إطار البرنامج الوطني للسكك الحديدية الذي أطلق مؤخراً من ضمن مشاريع الخمسين. تقدر قيمة المشروع الاستثمارية بـ50 مليار درهم إذ يعد أكبر منظومة من نوعها للنقل البري على مستوى إمارات الدولة كافةً. من المتوقع أن يوفر البرنامج فرصاً اقتصاديةً تصل قيمتها إلى 200 مليار درهم. 

قطار الإتحاد يعزّز التكامل الإقتصادي والتنمية المستدامة

بما أنّ المشروع يهدف الى ربط الإمارات ببعضها البعض، تُسَهل عملية نقل البضائع عبر شبكة السكك الحديدية والتقليل من تكاليف النقل. بالإضافة الى تحقيق مساعي الشركة الرامية إلى ربط المجتمعات السكانية بمختلف المناطق والمراكز التجارية والصناعية في الإمارات. أكد الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، بهذه المناسبة، أنَّ البرنامج الوطني للسكك الحديدية يعكس طموح الإمارات وتطلعاتها إلى دخول الخمسين عاماً المقبلة بمشاريع تنموية ضخمة تعزز مكانتها الإقليمية والعالمية في قطاعات التجارة والاقتصاد والخدمات اللوجستية. 

المرحلة الثانية من قطار الاتحاد

يذكر أنّ شركة الاتحاد للقطارات تواصل المرحلة الثانية من العمليات الإنشائية لقطار الاتحاد وفق خطط مدروسة وجدول زمني محدد. كانت الشركة قد أعلنت مؤخر عن الانتهاء من 70% من أعمال المشروع خلال 27 شهر، وأنّ إجمالي عدد العاملين على المشروع هو 27 ألف خبير ومختص في أكثر من 3000 موقع بناء منتشرة في جميع أنحاء الإمارات، أنجزوا حتى ديسمبر الماضي 76 مليون ساعة عمل، باستخدام أكثر من 6000 آلية ومعدة. 

أكد الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان على أهمية إنجاز أعمال الخط الرئيسي لشبكة السكك الحديدية التي تربط بين أبوظبي ودبي وصولاً إلى الشارقة في المرحلة الثانية من مشروع قطار الاتحاد بهدف ربط المدن والصناعات بشبكة قطارات آمنة ومستدامة. يعزز الأخير من المكانة الاستراتيجية التي حققها المشروع على صعيد قطاع النقل والبنى التحتية. بالإضافة لترسيخ مكانة الإمارات في الصفوف الأولى على المستويين الإقليمي والعالمي. علّق الشيخ ذياب بن محمد: "قيادتنا الرشيدة حريصة على إنجاز هذا المشروع الوطني الكبير ضمن أفضل المواصفات والمعايير ... وتراهن عليه لترسيخ تفوق وتنافسية دولة الإمارات على المدى الطويل".

قطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبي
قطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبيقطار الإتحاد يربط أبوظبي ودبي