هايبرلوب

بالتزامن مع رؤيتها 2030 لتحديث مدن الممكلة، وبهدف الحدّ من مشاكل المواصلات وتسهيل التنقل بين مدنها، تسعى المملكة العربية السعودية الى إدخال نظام النقل فائق السرعة هايبرلوب الذي سيغّير مستقبل وسائل النقل. 

ما هو نظام هايبرلوب للنقل؟ 

نظام هايبرلوب هو عبارة عن دمج انابيب منخفضة الضغط خالية من الهواء للربط بين محطتين، وداخل كل أنبوب، تندفع كبسولات ركاب بسرعات عالية على وسادة هوائية مضغوطة. هذه الكبسولات لا تحتكّ بجدران الأنبوب وذلك بفعل حقل مغناطيسي يولّده موتور كهربائي يستمدّ قوته من الطاقة الشمسية.

تستطيع كل كبسولة حمل نحو 20 راكباً، ويمكن إطلاق كبسولة للركاب كل 30 ثانية في الخط الواحد من دون أي مشكلة أو خطر اصطدام الكبسولات ببعضها أو خروجها عن المسار. كما توجد مسافة أمانة بين الكبسولة والأخرى تبلغ 5 أميال. 

هايبرلوب

كيف ستستفيد المملكة العربية السعودية من مشروع هايبرلوب للنقل السريع؟ 

كشفت شركة "فيرجن هايبرلوب" الأميركية، تفاصيل خطة أعمال الشركة لتدشين نظام هايبرلوب للنقل في معرض الخمسة الكبار الذي أقيم منذ أسبوعين في مركز جدة للمنتديات.
 لفت نائب رئيس الشركة كولين رايس في الخليج، إلى أن بدء العمل في المشروع يعتمد على وقت توقيع الاتفاقيات خلال الفترة القادمة مع الأخذ في الاعتبار أولوية السلامة، ومتوقعاً أن يرى نظام هايبرلوب النور في السعودية في أوائل العام 2020 إذا استمر تحرك العملية التنظيمية بسرعة، على أن يستغرق تنفيذ المشروع بالكامل حوالي 10 سنوات. هذا التصريح جاء بعد أن تم الاتفاق على تشغيل تلك التكنولوجيا العالمية في البلاد خلال زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للولايات المتحدة الأميركية في شهر مارس من العام الماضي.

كشف كولين رايس في أحاديث الى صحف سعودية أن نظام هايبرلوب سيشمل خيارات واسعة من خطوط النقل، مثل خطوط بين الرياض والدمام، خطوط بين مدينتي جدة ونيوم، وخطوط بين الرياض والقدية. ستستغرق الرحلة بين الرياض وجدة بواسطة هايبرلوب، 50 دقيقة فقط، وبين الرياض ومشروع القدية أقل من 7 دقائق، اشارة إلى أن سرعة القطارات قد تصل إلى 1080 كم/ ساعة، وهي سرعة كبيرة جداً، أسرع بمرتين الى 3 مرات من القطارات فائقة السرعة وقطارات الرافعات المغناطيسية، وأسرع بـ10 الى 15 مرة من السكك الحديدية التقليدية. 

من شأن التكنولوجيا الجديدة أن تخلق آلاف فرص العمل المتقدمة للشباب في المملكة العربية السعودية في غضون العام الأول فقط من إطلاق المشروع، فضلاً عن أن المواصفات الفنية المصاحبة لتكنولوجيا هايبرلوب تتطلب التعاون والتنسيق الكامل بين السلطات الرئيسية في عدد من القطاعات، أهمها قطاعات البناء، التشييد، البرمجة والهندسة. 

عن تكاليف التنقل من خلال نظام هايبرلوب، أشار كولين رايس الى أنه لا يمكن الحديث عن تكاليف محددة لتنفيذ المشروع في المملكة، ولكن توقع أن تتراوح ما بين 15 و20 مليون دولار للكيلومتر الواحد! كما أوضح أن تكلفة التنقل عبر النظام ستكون أقل من السكك الحديدية عالية السرعة، والتذاكر ستكون بأسعار معقولة ومشابهة لتكاليف وسائل النقل العام الحالية مثل القطارات والحافلات، وستكون أقل من تذكرة الطائرة.

هايبرلوب


إقرئي أيضاً: 10 أمور نتوقّع أن نراها، نعيشها ونجرّبها في مدينة نيوم السعوديّة

قصر الوطن في أبو ظبي يفتح أبوابه للعموم، وهذه هي أولى صوره