14 فبراير، تاريخ مميّز ينتظره العشاق والأزواج عام بعد عام للإحتفال بمناسبة عيد الحب. هي فرصة للتعبير عن مشاعر حقيقيّة وثابتة، جمعت بين شخصين اختارا أن يسيران معاً طيلة الحياة.

الإحتفالات بهذا اليوم تتمثل بالسهرات الرومانسيّة، تبادل الهدايا بين الثنائي، الزينة الحمراء التي نراها في كل مكان وغيرها من الطقوس المعروفة. لكن في بعض البلدان، تختلف هذه العادات لتصبح غير تقليديّة! 

في هذا المقال، سنعرّفكِ على عادات عيد الحبّ في 6 بلدان، لا شكّ أنكِ لا تعرفين عنها الكثير! 

مصر

على عكس مختلف بلدان العالم، يحتفل بعض المصريون بعيد الحبّ في تاريخ 4 نوفمبر. السبب يعود إلى عادة قديمة ابتكرت عام 1974 من قبل أحد الكتّاب المصريين وهو يعرف أيضاً بعيد الحب المصريّ. 

في المقابل، لا زال العديد في مصر يحتفلون في عيد الفالنتاين تماماً كباقي سكان العالم، يوم 14 فبراير.

الأرجنتين 

في الأرجنتين، يتم الإحتفال بعيد الحب مدّة أسبوع كامل، يسمى بأسبوع الحلوى! في هذه الفترة، يتبادل الثنائي الحلوى والشوكولاتة كهديّة بعيد الفالنتاين، كتعبير عن رومانسية الحب. 

فنلندا

في فنلندا، عيد الحب يتحوّل إلى عيد الصداقة، إذ يحتفل الفنلنديون بعلاقة الصداقة والألفة التي تجمع بين الأفراد كما يتبادلون الهدايا وفقاً لذلك. 

اليابان

في اليابان، النساء يقدمن هدايا عيد الحب للرجال، على عكس ما هو سائد في مختلف بلدان العالم. من بعدها، ينتظر الرجال تاريخ 14 مارس، المعروف باليوم الأبيض، لإعادة الهدايا إلى حبيباتهم من خلال تقديم المجوهرات أو الملابس الداخلية. 

الفيليبين

في الفيليبين، تعمّ حفلات الزواج بمناسبة عيد الحب، إذ يقبل الآلاف من العشاق على هذه الخطوة تحديداً في 14 فبراير! 

انجلترا

بمناسبة عيد الحب، تقوم السيّدة في انجلترا ببلّ أوراق الغار بماء الورد ووضعها على وسادتها، اعتقاداً منها أنها بذلك يمكنها رؤية زوجها المستقبلي في المنام! أمر غريب بالفعل... 


عيد الحب متى؟

 14 فبراير هي مناسبة ينتظرها العشاق بفارغ الصبر! إنّه يوم مميّز، مليء بأجواء رومانسية. عيد الحب يعرف أيضاً بعيد الفالنتاين. في البداية، كان عيد الحب عبارة عن مهرجان يحتفل به الرومان مع حلول فصل الربيع، ليتحوّل في ما بعد إلى تاريخ الفالنتاين. هي مناسبة يتم فيها التعبير عن الحب الصادق من خلال تبادل هدايا عيد الحب، مشاهدة أفلام رومانسية أم قضاء ليلة رومانسية تتوجح قصة العشق بين الحبيبين!


اقرئي أيضاً: ما هي الفترة المثالية للتعارف قبل الزواج، لتفادي الطلاق؟ هذا ما تقوله الدراسات

أبرز العروضات والفعاليات في دبي بمناسبة عيد الحبّ