من لندن إلى لوس أنجلوس مروراً بباريس وشنغهاي وصولاً إلى نيويورك... هذه هي البلاد التي قدّمت فيها Victoria’s Secret عروضها. هو العرض الذي يترقّبه الجميع على أحرّ من جمر، ليحتلّ مكانة بارزة على جدول عروض الأزياء السنويّ. هذا العام، من نيويورك انطلق عرض فيكتوريا سيكريت حاملاً معه مفاجآت مختلفة أبرزها: 

  • بعد غياب Gigi Hadid عن المنصّة في العام الماضي، بسبب منعها من دخول الصين بحجّة سخريتها من إحدى تقاليد هذا البلد، ها هي تعود من جديد وتسيطر على العرض.
  • ظهور Adriana Lima للمرّة الأخيرة بعد 20 سنة من مشاركتها في عروض فيكتوريا سيكريت. عبّرت هذه العارضة عن سعادتها وامتنانها للدار من خلال نشر فيديو لها عبر انستقرام معلقّة: "شكراً لأنّكم أريتموني العالم، شكراً على الأسرار التي شاركتموها معي... والأهمّ من ذلك شكراً لكم ليس فقط على إعطائي أجنحة Victoria Secret بل لتعليمي كيفية الطيران. كلّ الحبّ أدريانا".  

العرض بالإجمال، حمل طابعاً مرحاً ومنعشاً من خلال نقشة الورود التي سيطرت على أزياء عارضات Victoria’s Secret ومن خلال الألوان الزاهية والقوية. طبعاً، لم يخلُ العرض من التصاميم المعدنية التي أضافت لمسة من الجاذبية والمشاغبة. من جهة أخرى وإلى إلى جانب تصاميم اللانجري التي غزت عرض فيكتوريا سيكريت، برز الطابع الرياضي أيضاً من خلال سراويل اللغينغ.

إقرئي أيضاً: كل ما عليكِ معرفته عن حمّالة صدر Victoria’s Secret الخياليّة لعام 2018

ما هي المعايير المطلوبة لكي تصبح العارضة ملاكاً من Victoria’s Secret؟