هذه المرّة، ولأوّل مجموعة Chanel للخياطة الراقية بعد غياب Karl Lagerfeld، المديرة الإبداعيّة Virginie Viard حوّلت الـقصر الكبير إلى مكتبة هائلة الحجم: تصطف آلاف الكتب على أرفف خشبية، وتشكل مكتبة دائرية رائعة مع ممرات، مرتبة كغرفة قراءة هادئة... نعم، الكتب لطالما كانت الصديق المفضّل لدى Gabrielle Chanel منذ طفولتها. شخصيّات الروايات التي تعرّفت عليها في الصغر فتحت لها الأبواب إلى عالم الأحلام. كذلك، وتماماً كمؤسّسة الدار الفرنسيّة، الراحل Karl Lagerfeld كان شغوفاً بالقراءة وقد شارك Viard هذا الحب للكتب والأدب على مدار 30 عام.

بلوحة ألوان هادئة، وبلمسة الثلاثينيّات المنمّقة، افتتح العرض بمعاطف التويد الطويلة ذات النفحة الذكوريّة؛ وسرعان ما انكشفت تدرّجات أكثر حيويّةً، أكّدت على لمسة Virginie Viard الشبابيّة في معظم اللوكات. لفتتنا البزّات ذات السراويل الواسعة والسترات الـBoxy ذات الجيب الصغيرة الأربع (الصورة رقم 3). كذلك تلك القصيرة ذات الياقة العالية وكأنّها تحمل نفحة من سترة البومبر (الصورة رقم 4)، البوليرو، والسترات الـDouble breasted.

التويد الأيقونيّ لدار شانيل، تخطّى تصاميم المعاطف والبزّات، فرصدناه أيضاً على الجمبسوت والفساتين الطويلة المكشوفة الأكتاف (الصورة رقم 6 و18). كذلك، تداخل مع الزخرفات الثلاثيّة الأبعاد في إطلالة باللون البرتقاليّ (الصورة رقم 7). بين الطابع الكلاسيكيّ والستايل العصريّ الشبابيّ، نقلتنا Viard من إطلالات التويد الجامدة إلى تلك ذات اللمسة الإنسيابيّة الأنثويّة. لفتنا استخدام الأقمشة الخفيفة والشفّافة التي انسابت على أجسام العارضات بتصاميم عصريّة مريحة، وقد استوقفنا سروال البرمودا الشفّاف باللون الزيتيّ (الصورة رقم 23). كذلك، برزت أقمشة الستان. هذه الأخيرة قدّمت منمّقة بأسلوب مشابه لملابس النوم (الصورة رقم 28) مقترنةً بسراويل مطرّزة بزخرفات بارزة ثلاثيّة الأبعاد تحتوي على الصوف.

التلاعب بالأقمشة واضح ضمن مجموعة Chanel للخياطة الراقية لخريف 2019، وقد عادت Viard إلى تلك الموديلات المزمومة مثل الفستان الأخضر في الصورة رقم 23. كذلك، تداخلت الطبعات والأقمشة المتباينة مع بعضها البعض في تنسيق واحد. نال انتباهنا القفطان الشفّاف الكحليّ اللون والمطرّز بالورود. بين الإطلالات المكشوفة الاكتاف، وتلك ذات الكتف الواحد، وبين الياقات العالية وتلك الدائريّة، الطابع الإدوارديّ غلب وقد رافقت ربطة العنق المخمليّة السوداء أكثر من لوك فأضفت لمسة ذكوريّة ملكيّة ذكّرتنا بكارل لاغرفيلد.

بالنسبة للأكسسوارات، الأحذية أتت بموديلين واحد يمزج اللون الأبيض بالأسود مع عقدة بارزة وآخر مسطّع ذي جلد لامع. أمّا الحزام الجلديّ العريض والبسيط فرافق أكثر من لوك محدّداً منطقة الخصر من دون أي شعار للدار الفرنسيّة.

أخيراً، أطلّت عروس شانيل بأسلوب مختلف ومبتكر، فالمديرة الإبداعيّة Virginie Viard نقلت ملابس النوم إلى مستوى آخر.

إليكِ أبرز صور مجموعة شانيل للخياطة الراقية لخريف 2019: