بانتظار نزلاء منتجع سيكس سينسيز كابلانكايا برنامج عافية مع كوكبة من أهم الممارسين الذين سيزورون المنتجع من شهر يوليو حتى نهاية أكتوبر. يتشارك المنتجع الجديد مع سائر منتجعات سيكس سينسيز أفضل الممارسين والخبراء على الإطلاق، إلا أنّه يستضيف أيضاً نخبة من الممارسين المتخصّصين لتدليل زوّاره بتقنيات شفاء مصمّمة حسب احتياجات كل ضيف وبرامج شاملة للحفاظ على الصحة والعافية. 

 

يقدّم سيكس سينسيز كابلانكايا برامج عافية مختلفة للغاية من باقات مخصّصة للّياقة البدنية وتعافي العضلات حسب حاجات كل شخص، إلى الاهتزازات المنقّية من السموم، وعلاجات الأيورفيدا بالإضافة إلى الريفلكسولوجي (العلاج بالطب الإنعكاسي) ومساج الأنسجة العميقة فضلاً عن توافر خبير متخصّص بتقديم علاجات متكاملة للجسم والروح. في ما يلي لائحة بالخبراء المتميّزين وبرامج زياراتهم:   

 

- مؤيد نجم الدين، من 1 إلى 31 يوليو : يتخصّص مؤيد في فن الشفاء التبتيّ المميز، ألا وهو العلاج بالأجراس. سيستكشف الضيوف شعور الاسترخاء المطلق على وقع أصوات الأجراس الشافية من النيبال. 

 

- ساندرا لازنيك، من 1 إلى 30 أغسطس ومن 23 سبتمبر إلى 13 أكتوبر  : ساندرا لازنيك هي ممارِسة متفانية لعلاجات العافية وبروفيسورة في مجال التربية الرياضية. تٌطبّق ساندرا معرفتها على علاج مساج الوجه الشامل لشدّ البشرة، بالتالي، ستعمل مع الزوار لتزويدهم بتمارين مدروسة تراعي متطلباتهم الخاصة من أجل بناء قوتهم الجسدية، وتعزيز العضلات من دون إضافة كتلة عضلية وإرساء التوازن بين الجسم والذهن. 

 

- سوراج فارما، من 6 أغسطس لغاية 6 سبتمبر : يتحدّر سوراج من عائلة تضمّ أجيالاً متتالية من ممارسي علاجات الأيورفيدا في ولاية كيرالا. يمكن للضيوف حجز علاج كيرالا كارما أو علاج الأيورفيدا الشامل لاستعادة التوازن، وهو علاج مكثّف يرمي إلى التخلص بالكامل من الإجهاد الذي يواجهه العميل. يعود هذا العلاج بالمنفعة خصوصاً على من يعانون من ضعف في الذاكرة، نقص في الطاقة، صداع، أرق والتهاب فقاري.  

 

- تريل إيتكن كيد، من 1 إلى 30 سبتمبر : طوّر تريل أسلوباً مميزاً من التمارين والمساجات التي تستهدف الجهاز السمبتاوي وتتيح للعملاء إعادة استكشاف الفرح الناجم عن الحركة والعافية. يقدّم تريل مجموعة من العلاجات المميّزة على غرار التكامل الهيكلي للأنسجة العميقة، والعلاج بالإبر التايلاندية والتمدّد فضلاً عن مخيّم تدريب على الملاكمة وتدريبات الكرة.

 

- ليو ناردو ريغي ديفيز، من 1 إلى 30 سبتمبر : ليو هو ممارِس لعلاجات الجسم الروحية، والذهنية والعاطفية. تخصّص ليو في علاج النظام الجسماني والروحي المتكامل، حيث يعمل مع الزوار لمساعدتهم على التأقلم والتعامل مع الألم، والإجهاد والقلق بغية التمتّع بعافية الجسد والعقل والروح طيلة العمر. 

 

- صوفيا هندريكس، من 15 أكتوبر ولغاية 15 نوفمبر : درست صوفيا مختلف تقنيات المساج وعلاجات الجسم. على الرغم من أنّها تتمتّع بخبرة في المجال الطبي، إلا أنّ النهج الذي تتّبعه في المساج يجمع بين النهج الشامل والتقنيات الحدسية لمعالجة احتياجات الضيف ومتطلباته المحددة. تُعتبر تقنيات صوفيا مثالية للزوّار الذين يعانون من صداع مزمن، صداع نصفي وإصابة بالعنق. كما تستخدم في مساج العافية الطبي منهجيات مختلفة لمعالجة المناطق التي تعاني من آلام في الجسم بغية مساعدة الزوار لاستعادة القدرة على الحركة والتخفيف الفوري من الألم في الأجزاء المجهَدة والمؤلمة من الجسم.