الأكياس الدهنية العناية بالبشرة بثور بشرة نضرة الكثير من الشوائب من شأنها أن تشوّه جمال بشرتكِ، من بينها الأكياس الدهنية. هي تتكوّن تحت الجلد، غالباً في منطقة الوجه، الرقبة والصدر، نتيجة زيادة الإفرازات الدهنية. تسبب هذه الأكياس الشعور بالألم من حولها، الإحمرار، التورّم وإفراز سائل أصفر. لجنّب هذه المشكلة، عليكِ اتباع 7 خطوات وقائية للمحافظة على نضارة البشرة. ما هي؟ اكتشفي أدناه. 

 1- استعمال غسول مضاد للبكتيريا 

في حال كنتِ تعانين من بشرة دهنية، إذاً أنتِ معرّضة لظهور هذه الأكياس أكثر من غيركِ. من هنا، لا بدّ من المحافظة على نظافة المسامات وتطهيرها عن طريق استعمال غسول مطّهر مضاد للبكتيريا، واللجوء إلى جلسات التقشير الدقيقة. هذا الأمر يساعد على الحدّ من الإفرازات الدهنية وتنظيف البشرة من الأوساخ المجمّعة.

2- تجنّب التعرّض المستمر لأشعة الشمس 

التعرّض المستمر لأشعة الشمس القوية قد يثير تهيّج البشرة ويؤدي إلى جفافها. من هنا، يزيد نسبة احتمال انسداد المسامات وحدوث الأكياس الدهنية، حتى لو لجأت إلى واقي شمس.

3- الحصول على كمية كافية من الفيتامين A

إن نقص الفيتامين أ في الجسم يؤدي إلى حدوث سماكة في الطبقة الخارجية من الجلد. بالتالي يصعب على الإفرازات الخروج من البشرة فتتجمّع تحتها. لذلك، الجئي إلى مأكولات غنيّة بهذا الفيتامين أو يمكنكِ إستهلاك مكملات غذائية منه.

4- ترقّب مستوى هرمون التستوستيرون 

إن الإضطراب في معدل الهرمون الذكوري التستوستيرون وارتفاعه من شأنه أن يسبب خلل في الإفرازات الدهنية وبالتالي ظهور الأكياس المزعجة تحت الجسم. لذلك، في حال كنتِ تعانين من أي اضطراب في الدورة الشهرية أو هرمونات، لا بدّ من معالجة ذلك في أسرع وقت. 

5- تعزيز نسبة الكولاجين في الجسم

إن الحصول على كمية كافية من الكولاجين يعزز ليونة البشرة ويساعد على التخلّص من الإفرازات الدهنية بسهولة. لذلك، احرصي على إدخال الكولاجين ضمن نظامكِ الغذائي، تعزيز إنتاجه في البشرة من خلال الكريمات أو حتى المكملات الغذائية.

6- اللجوء إلى مكعبات الثلج 

تمرير بعض مكعبات الثلج على البشرة يساعد على الحدّ من الإلتهابات والتورّم. لذلك ولتجنّب حدوث الأكياس الدهنية، دلّكي وجهكِ بالثلج الذي يمنحكِ الإنتعاش، الرطوبة ويساعد البشرة على التخلّص من السموم.

7- الحصول على قسط كافي من النوم 

الأكياس الدهنية قد تظهر أيضاً حوالي العين. من بين الأسباب التي تؤدي إلى ذلك هو قلة النوم والأرق. هذه المشكلة تفقد البشرة رونقها وليونتها وتؤدي إلى تجمّع الأوساخ وحدوث البثور تحت الجلد من بينها الأكياس الدهنية.