اول مجعية مهنية للمسارح في السعوديةبخطوة لافتة وغير مسبوقة في المملكة أعلنت السعودية يوم الأحد 24 أكتوبر 2021 عن تأسيس أول جمعية مهنية للمسرح والفنون الأدائية. أتت هذه الجمعية لتضمّ تحت مظلتها الممارسين المحترفين في مجالات المسرح والفنون الشعبية والسيرك والكوميديا الارتجالية والرقص. تأتي هذه الخطوة لتكرّس نجاح المملكة العربية السعودية منذ سنواتٍ قليلةٍ كونها وجهة نشطة للفنون بمختلف أنواعها وكبار نجوم العالم. يعرّفكِ هذا المقال على كافة أنشطة الجمعية، أهدافها وكلّ التفاصيل الأخرى.

 1. نبذة عن الجمعية المهنية للمسرح والفنون الأدائية في السعودية 

أعلن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودي، رئيس مجلس إدارة المركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي، أحمد بن سليمان الراجحي، عن تأسيس أول جمعية مهنية للمسرح والفنون الأدائية في المملكة. الجمعية هي واحدة من الجمعيات المهنية التي تأسست تحت مظلة استراتيجية وزارة الثقافة للقطاع غير الربحي التي اعتمدها الأمير بدر بن فرحان مؤخراً. 

سيرأس الفنان السعودي ناصر القصبي مجلس إدارة الجمعية الجديدة، حيث نشر عبر حسابه على "تويتر" تغريدة أكّد فيها تأسيس أول جمعية مهنية للمسرح وفنون الأداء في المملكة العربية السعودية. قال ناصر القصبي بمناسبة الإعلان عن تأسيس الجمعية إنّ المسرحيّين في المملكة عانوا لأكثر من ثلاثين عاماً من تحديات هائلة، ومصاعب كبيرة، وإنه سيعمل مع زملائه في الجمعية لتذليل الصعاب والنهوض بهذه المهنة السامية، على حد وصفه. بجانب ناصر القصبي، شغل عضوية الجمعية فنانون ومخرجون وكتاب ونقاد ولاعبو سيرك وفنون أدائية معروفون في المملكة. نذكر من أبرزهم: سامي الجمعان، راشد الشمراني، خالد الباز، ياسر مدخلي، فهد الحوشاني، رؤى الصحاف، ياسر بكر، سامي الزهراني، فاطمة البنوي، سميرة الخميس. شملت قائمة مؤسسيها بالإضافة لأعضاء مجلس الإدارة كلاً من بندر عبد الفتاح، أحمد الصمان، هيثم بن حبيب، عبد الله الحسن، نوح الجمعان، هاشم حسين، إبراهيم الحجاج، وائل الحربي، إلهام علي، مشعل الرشيد، عباس الحايك، عبد العزيزالصقعبي، إيمان الطويل، عبد الله الحماد، علي الغوينم، أحمد السروي، ونايف البقمي.

2. أهداف الجمعية المهنية للمسرح والفنون الأدائية في السعودية

  • بناء منظومة متنوّعة من المنظمات غير الربحية في مختلف القطاعات الثقافية وفي عموم مناطق المملكة.
  • تكوين 16 جمعية مهنية في 13 قطاعاً ثقافياً.
  • خدمة الممارسين المحترفين في مجالات المسرح المختلفة، إلى جانب الفنون الأدائية بمختلف تخصصاتها وتصنيفاتها مثل الفنون الشعبية والسيرك والكوميديا الارتجالية والرقص.
  • الارتقاء بمستقبل الممارسين المحترفين في مجالات المسرح والفنون الأدائية.
  • دعم الفنانين والمساهمة في تطوير قواعد الممارسة في هذه المجالات.

الجدير ذكره أنّه منذ لحظة إعلان قرار تأسيس الجمعية أبدى عدد كبير من الفنانين والفنانات والنجوم بالسعودية وعدد من الكتاب والنقاد والإعلاميين الترحيب بهذه الخطوة الملفتة التي قامت بها المملكة وذلك من خلال نشر بوستات داعمة عبر حساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي.