حدث استثنائي يتصدّر الترند السعودي في الأيام الأخيرة: الجبال شمال منطقة تبوك تكتسي بالأبيض. إنه الضيف الذي ينتظره السعوديون سنوياً، ليستمتعوا بأوقات مميّزة وسط أجواء مسلية. نعم، الثلوج تغطّي شمال السعودية، وتتركنا أمام منظر طبيعي خلّاب. رواد مواقع التواصل الإجتماعي استغنموا الحدث وجعلوا من تساقط الثلوج بكثافة فرصة لإستعراض مواهبهم المتعددّة. كل التفاصيل في الفيديو أعلاه والسطور التالية.

ثلوج تبوك شمال المملكة العربية السعودية

في هذه الفترة من كل عام، أي في شهر يناير، يستعدّ السعوديون لإستقبال الثلوج التي تتساقط في منطقة تبوك شمال المملكة العربية السعودية. هذا الحدث يستمر لأيام قليلة ككل سنة، على أمل اللقاء مجدداً في السنوات المقبلة. أما هذا العام، فهو استثنائي، كون كميات الثلوج المتساقطة كثيفة جداً وغطّت كل زاوية في شمال تبوك، أبرزها جبال اللوز. كما أن الحرارة انخفضت بشدّة ووصلت إلى الصفر في العديد من الأوقات.

الحشود سارعت للإستمتاع بالثلج، الأمر الذي دفع أمير منطقة تبوك، فهد بن سلطان بن عبد العزيز، إلى إصدار بيان يذكر فيه أن الإمارة ستتخذ التدابير والإستعدادات اللازمة، للمحافظة على سلامة الزوار.

ثلوج تبوك تتصدر الترند السعودي

لا عجب أن يتصدّر حدث تساقط الثلوج بكثافة شمال السعودية، الترند السعودي. إنها ظاهرة قليل ما يراها السعوديون. هاشتاغ ثلوج_تبوك انتشر بشكل كبير على مختلف مواقع التواصل الإجتماعي. رواد السوشيل ميديا استغلوا هذا الحدث وأبرزوا مهاراتهم ومواهبهم على الثلج، ليطبعوا بذاكرتهم لحظات مسلية لا مثيل لها. البوستات التي أظهرت جمال منظر جبال تبوك المغطاة باللون الأبيض، كانت كثيرة والتعليقات المعبّرة عن البهجة بهذا الحدث كانت أكثر. على ما يبدو أن السعوديين يدركون تماماً كيفية الإستمتاع بالثلوج، رغم عدم توفّر التجهيزات اللازمة. البعض برز مهاراته في هواية التزلّج، بالإستعانة بوسائل بدائية مثل الألواح الخشبية والحبال. البعض الآخر، أظهر جانبه الطفولي وسارع إلى صنع رجل الثلج على طريقته الخاصة، مزوّداً إياه بالزي السعودي التقليدي. أما آخرون، فحاولوا محاربة البرد بمختلف الطرق، مثل إشعال النيران، الإستعانة بالشمسية، وتحضير الشاي الساخن وسط درجات الحرارة المتدنية. لا تفوّتي هذه اللحظات الممتعة بالفيديو أعلاه.