حليمة عدن عارضة أزياء موسم الرياض السعودية

كجزء من موسم الرياض الذي بدأت فعالياته في أواخر شهر سبتمير ويستمر حتى شهر ديسمبر الجاري، أعلنت وزارة الثقافة عن إستضافة حدث يهمّ كل العاملين والمهتمين بمجال الموضة وهو "مستقبل الأزياء"، وذلك من 4 الى 6 نوفمبر. أما الخبر الأبرز، فهو أن هذا الحدث يتخلّل حضور خاص لعارضة الأزياء حليمة عدن.

هذا الحدث يأتي ضمن سلسلة من الأحداث والفعاليات التي تتماشى مع رؤية المملكة بدعم وتطوير الكثير من المجالات في المملكة ومنها مجال الأزياء والموضة. من هنا، من المفترض أن يكون "مستقبل الأزياء" حدث لمناقشة العناصر اللازمة لبناء منصة متكاملة لقطاع الأزياء في المملكة العربية السعودية والتغلب على التحديات التي تواجه المواهب السعودية في هذا المجال.

في هذا الاطار، وضمن "مستقبل الازياء"، ستتم إستضافة أول عارضة أزياء محجبة، وهي حليمة عدن. هي تبلغ 22 عاماً وولدت في مخيم كاكوما للاجئي بكينيا، ثم هاجرت مع أسرتها بعمر 6 سنوات إلى سانت كلاود بمنيسوتا الأميركية، حيث تقيم الآن وتدرس. حليمة والتي أصبحت مصدر إلهام لكثير من الفتيات المحجبات، هي أول مسلمة تشارك في مسابقة ملكة جمال مينيسوتا وأول عارضة ترتدي البوركيني على غلاف مجلة Sports Illustrated. كما انها أول عارضة محجبة تسير على منصة عروض أزياء عالمية وليس فقط في أميركا، بالإضافة إلى ظهورها على غلاف أشهر المجلات العالمية.

كما هو مخطط له، من المفترض أن تقوم حليمة خلال أيام الحدث بإجراء حلقات نقاش مفتوحة مع جميع الحاضرين حول مستقبل الموضة في السعودية بالإضافة إلى عقد جلسة أسئلة وأجوبة. في هذا الاطار، أعربت عارضة الأزياء في حديث خاص لها مع إحدى الصحف، عن سعادتها البالغة للمشاركة في مثل هذا الحدث الفريد من نوعة والذي يعتبر بداية مرحلة جديدة لعالم الأزياء والموضة في المملكة. كما أضافت أنها سعيدة للغاية بمدى تنوع وشمولية صناعة الأزياء في جميع أنحاء العالم والتي لم تعد مقتصرة بعد الآن على عارضات الأزياء حيث أن هناك أيضاً مصورون، محررون، مصممو أزياء ومؤثرون يساهمون جميعهم في تحويل الأفكار والأحلام إلى حقيقة واقعية ملموسة، يفتخر بها كل من لهم علاقة بمجال الأزياء في العالم.