موسم الدرعية ريما الجفالي قيادة المرأة

ضمن فعاليات موسم الدرعية والمقرر بدء فعالياته يوم 22 نوفمبر وحتى 21 ديسمبر، تستعد ريما الجفالي لتكون أول سعودية تشارك في سباق فورمولا إي في الدرعية، وهو سباق عالمي ينظمه الإتحاد الدولي للسيارات وأول سباقات الموسم السادس من بطولة الجائزة الكبرى للفورمولا إي والذي سيجري يومي 22 و23 نوفمبر. 

في التفاصيل، سيقوم 12 فريق بالمشاركة في هذا الحدث الضخم الذي يستخدم سيارات كهربائية فقط. في هذا الإطار، تستعد ريما الجفالي حالياً لتحقيق ما يعتبر أهم إنجاز في حياتها المهنية من خلال مشاركتها في الموسم الثاني من بطولة جاكوار. من هنا، أعربت عن سعادتها العارمة لخوض هذه التجربة والمشاركة لأول مرة في سباق عالمي على أرض وطنها مع متسابقين مخضرمين في المجال.

نبذة عن ريما الجفالي

ريما الجفالي تبلغ 27 سنة، وهي واحدة من 3 متسابقات في منطقة الخليج واللواتي حصلن على رخصة قيادة للسباقات عام 2017. على الرغم من دخولها عالم سباقات السيارات في عمر قد يعتبر متأخر، وتركها عملها في مجال الخدمات المالية، إلا أن عشقها للسيارات هو ما دفعها للسعي وراء حلمها. فقررت المشاركة في هذا العالم الحماسي بشكل رسمي عام 2018 واستطاعت في فترة قصيرة للغاية أن تصنع لها مكانة مهمة في عالم سباق السيارات.

فضلًا عن كونها أول بطلة سعودية تشارك في سباق فورميلا 4، شاركت ريما الجفالي أيضاً في حلبة سباق براندز هاتش بإنجلترا كما في السباقات على الدوائر المحلية في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث توّجت بطلة كأس تي آر دي 86 على حلبة مرسى ياس بأبو ظبي العام الماضي.

رسمت ريما الجفالي من خلال إصرارها وعزيمتها على ملاحقة شغفها، الطريق أمام غيرها من مثيلاتها من السيدات السعوديات لإقتحام كافة مجالات الحياة والتي كانت في وقت من الأوقات حكراً على الرجال فقط. على الرغم من نشأتها في مجتمع متحفظ إلا أن إصرارها وتشجيع من حولها من الأهل والأصدقاء هو ما ساعدها على التقدم درجات كثيرة للوصول لعالم الإحترافية والإعتراف بها وبموهبتها كسائقة سيارات تستحق أن يكون لها مكان وسط كبار المتسابقين وعلى حلبات السباقات العالمية.