فيتامين ب12 مصادر فيتامين ب12 فوائد فيتامين ب12 فوائد فيتامين ب12 للشعر العناية بالشعر شعر \ الشعر

يُعرف فيتامين ب12 بأنه أحد الفيتامينات الثمانية الموجودة في فيتامين ب المركب، والقادر على الذوبان في الماء. بالإضافة إلى ذلك، يتمتّع بالعديد من الفوائد الصحية والجمالية وخاصةً في ما يخصّ العناية بالشعر. من هنا، سنسلّط الضوء في هذا المقال على فوائد الفيتامين ب12 للشعر، أبرز عوارض نقصه على الشعر وأهم مصادره.

فوائد فيتامين ب للشعر وطرق الحصول عليه

ما هي فوائد فيتامين ب12 للشعر؟

  • يساعد في حل مشاكل فروة الرأس، والأمراض التي تصيب الشعر وفروة الرأس، حيث ينشّط الدورة الدموية، وبالتالي يزيد من قوّة وطول الشعر ويغذيه من الجذور.
  • يقوّي بصيلات الشعر ويزيد من قدرتها على تحمل العوامل البيئية الخارجيّة، ويقلل من تساقطها. 
  • يساعد في تخفيف تقصّف الشعر، ويمنحه لمعاناً، ولهذا يستخدم في صنع الكثير من المستحضرات الخاصّة بالعناية بالشعر.
  • يحمي الشعر من أضرار أشعة الشمس، ويحميه أيضاً من آثار استعمال مجفّفات الشعر. 
  • يؤخّر ظهور الشعر الأبيض. 

ما هي عوارض نقص فيتامين ب12 على الشعر؟

  • نقص فيتامين ب12 يعرض الشعرللتقصف والتلف، ويصيب فروة الرأس بالقشرة.
  • نقص هذا الفيتامين يضعف الشعر من الجذور، وبالتالي تساقطه.
  • من عوارض نقصه هو  التهاب فروة الراس.
  • ضعف بصيلات الشعر.
  • ظهور قشرة الشعر.

ما هي أسباب نقص فيتامين ب 12؟

 يحدثنقص بمستويات فيتامين ب12، عندما يعجز الجسم عن امتصاصه، وليس لنوع النظام الغذائي المتبّع، بسبب انخفاض نسبة إفراز حمض الهيدروكلوريك في المعدة بشكلٍ كافٍ. لتعويض النقص يتم تناول حبوب مكمّلة تحتوي على فيتامين ب12، أو من خلال إبر فيتامين ب12 في العضل في حالة انخفاض مستواه الشديد في الجسم، حيث يؤدي نقصه إلى أعراض مثل ضعف الذاكرة، وزيادة في الوزن.

ما هي مصادر فيتامين ب12؟

بالإضافة إلى إمكانية الحصول على الفيتامين ب12 من خلال تناول المكملات الغذائية، يمكنكِ أيضاً الحصول عليه من خلال بعض المصادر الغذائية الطبيعية، والتي سنذكرها لكِ في ما يلي:

  • صفار البيض، حيث يحتوي صفار البيض على نسبة كبيرة من فيتامين ب12، وتحديداً بيض الأوز والبط.
  • الأجبان.
  • اللحوم بأنواعها، مثل: لحم البقر، ولحم الخروف.
  • الكافيار، حيث يحتوي على كمية من الفيتامين تساوي عشرة أضعاف الكمية من تلك الموجودة في بيض الدجاج.
  • المأكولات البحرية مثل: الأسماك بمختلف انواعها، سرطان البحر، الأخطبوط، والمحار.
  • الحليب ومشتقاته، ويمكن إدخاله إلى الوجبات اليومية ليتمّ الاستفادة من فيتامين (ب12)، أمّا في حالة الأشخاص الذين لا يستطيعون تحمل سكر اللاكتوز الموجود في الحليب يمكن استبداله بالألبان.