صحيح أن الأنوثة ميزة تتمتع بها المرأة بالفطرة غالباً، لكن لا بد من تعزيزها في الحياة اليومية وعلى مرّ السنوات. خطوات كثيرة تظهر جانبكِ الأنثوي، منها ما هو متعلق بلغة الجسد والتصرفات، الإطلالات والشكل الخارجي، ومنها ما هو مرتبط بالنفس والباطن. من هنا، أطلقي العنان للطاقة الأنثوية في داخلكِ من خلال الخطوات التالية.

خطوات تساعد في تعزيز الطاقة الأنثوية وإظهارها

1- إسعاد النفس

إذا كنتِ تغفلين عن إسعاد نفسكِ فغيّري عادتكِ هذه فوراً. إرضاء النفس يجب أن يكون أولوية بالنسبة لكِ: افعلي الأمور والنشاطات التي تفرحكِ واحرصي على أن تكوني سعيدة في كل خطوة تقومين بها أو قرار تتخذينه. هذا الأمر سيجعلكِ أكثر قدرة على تحقيق السعادة لمن حولكِ وفي تعزيز الطاقة الأنثوية لديكِ.

2- التواصل مع نساء أخريات

الطاقة الأنثوية للمرأة تسطع وتتغذى من التواصل لفظاً مع من حولها خاصة الأشخاص الذين تحبهم وتستمتع بتواجدها معهم والتحدث إليهم، فكيف بعد لو هؤلاء الأشخاص هم نساء؟ لذا إحرصي على تخصيص وقت من حين لآخر للتحدث مع صديقاتكِ وقريباتكِ، والإفصاح عن مشاعركِ بكل راحة. يساعد هذا الأمر على تعزيز الصحة النفسية كما أن قضاء وقت مع نساء أخريات يعيد شحن طاقتكِ الأنثوية بشكل كبير.

3- الراحة الجسدية

تشمل كل الأمور والنشاطات الملموسة التي تطلق العنان لطاقتكِ الأنثوية، مثل تمارين اليوغا والتأمل وحتى جلسات المساج والرقص! القيام بالأشياء التي تجعلكِ تشعرين بأنكِ في وضع جيد وصحي جسدياً، سيجلب حياة جديدة إلى روحكِ ويغذي أنوثتكِ بشكل لم تعهديه من قبل.

4- تعزيز الحس الإبداعي

فن الإبداع يساعدكِ على التواصل مع طاقتكِ الأنثوية وإبرازها. قومي بعمل مشروع من الصفر، حتى لو كان صغير وبسيط، ممكن أن يكون رسم لوحة جذابة أو الحياكة أو زرع النباتات أو طهي الطعام أو الذهاب في نزهة للتصوير أو الكتابة. المقصود هنا هو الإستفادة من هذه النشاطات التي تتطلب تحريك الحس الإبداعي لديك، الأمر الذي سيطلق كل الأنوثة من داخلكِ.

5- تغيير الستايل في الملابس

إستبدلي السراويل من وقت لآخر بالتنانير أو الفساتين لمدة شهر واحد على الأقل. كما أن ارتداء الأقمشة الناعمة والرقيقة من وقت إلى آخر مثل الحرير والقطن الناعم، يساعد طاقتكِ الأنثوية على التبلور.