تجاعيد البشرة بشرة شابة حب الشباب روتين العناية بالبشرة جفاف البشرة جفاف بشرة الأذن جفاف الأذنتستيقظين في الصباح، تتناولين القهوة، تقفين أمام المرآة وتبدئين يومكِ بتطبيق روتين العناية بالبشرة. كما تعلمين أن من أهم المنتجات التي عليكِ استعمالها هو المرطب أكان على الأنف، الخدود، الذقن، الجبين، تحت العينين وغيرها... لكن هل فكرتِ يوماً بأهمية تطبيقه على الأذنين أيضاً؟! 

جفاف بشرة الأذن هو من أكثر المشاكل الجمالية شيوعاً بين النساء اللواتي لا يعرن اهتمام لهذه المنطقة في الوجه والتي للأسف من شأنها أن تسرّع عملية الشيخوخة بشكل كبير. في هذا المقال سنخبركِ عن أسباب جفاف الجلد حول الأذن وعليها، كيف يؤثر ذلك على شيخوخة الوجه وما هي طرق علاجه!

أسباب جفاف بشرة الأذن 

كباقي زوايا الوجه، تتعرّض الأذن إلى الجفاف مما يؤدي إلى ظهور التشققات والتكسرات عليها وفي محيطها. عوامل كثيرة تخلق هذه المشكلة وهي: 

  • الطقس البارد
  • الصابون أو المنظفات ذات التركيبة المنقيّة القاسية 
  • التعرّض لأشعة الشمس بإستمرار 
  • الإستحمام بماء ساخن بشكل متكرر 
  • إرتداء أقراط أذن معدنية طوال الوقت، مما ينتج الحساسية
  • السباحة في مياه غنيّة بالكلور
  • الإكزيما
  • الصدفية
  • الضغط النفسي

علاقة جفاف بشرة الأذن بشيخوخة الوجه 

من المعروف أن من بين العلامات المبكرة للشيخوخة هي جفاف البشرة نتيجة خلل الخلايا في إنتاج الزيوت الطبيعية المغذية والمرطبة. لذلك، عليكِ عزيزتي أن لا تغضي النظر عن ضرورة الإهتمام ببشرة الأذن وإلّا سرّعتِ عملية الشيخوخة في الوجه. جفاف الأذن يمكنه أن يمتدّ نحو الحنكِ والخدود وتدريجياً نحو الوجه بأكمله. عندها تسرعين في تطبيق المرطب على الوجه، من دون العلم أن السبب الرئيسي هو جفاف الأذن! هذه الخطوة تفقد الخلايا قدرتها على شدّ عضلات البشرة، فتصبح مترهلّة وتستهدفها التجاعيد وكذلك الأذنين تصبحان متدليتين بشدّة مع ظهور الخطوط الرفيعة عليهما. 

كيفية تفادي جفاف بشرة الأذن وعلاجه

كيفية تفادي جفاف بشرة الأذن 

  • تدليك الأذنين بالكريم المرطّب ضمن روتين العناية بالبشرة
  • تطبيق كريم واقي الشمس على الأذنين قبل التعرّض للأشعة القوية 
  • عدم استخدام صابون أو منظفات ذات تركيبة منقيّة ومطهّرة لفترة طويلة 
  • عدم اللجوء إلى أقراط أذن من المعدن أو النيكل التي تسبب الحساسية
  • الإبتعاد عن المياه الساخنة بشدّة عند الإستحمام أو غسل الوجه

كيفية معالجة جفاف بشرة الأذن

  • في حال لاحظتِ أن جلد الأذن ومحيطها بدأ يجفّ الجئي أولاً إلى الكريمات المرطبة في حال لم تطبيقها على هذه المنطقة من قبل. اختاري مرطبات ذات تركيبة أساسية من الزيوت والمياه. 
  • بالإضافة إلى الخطوة أعلاه، بدّلي المنظفات المنقية والمضادة للبكتيريا بتلك التي تحتوي على مطهرات أقل حدّة وزيوت مرطبة أكثر.
  • في حال لم تلمسي أي تحسّن في البشرة، الجئي إلى الكريمات الغنيّة بحمض الليبنيك التي تعزز إنتاج الزيوت وتجدد الخلايا.
  • إذا استمرّت مشكلة جفاف البشرة في محيط الأذنين حتى بعد إستعمال الكريمات المذكورة أعلاه، توجّهي فوراً إلى الطبيب المتخصص ليشخّص سبب افتقاد الأذن للزيوت والليونة والذي من الممكن أن يكون عندها نتيجة الإكزيما أو نوع من الإلتهاب الجلدي.