مقابلة لارا زكى lara zaccaLara Zacca، مصمّمة أزياء لبنانية أنشأت علامتها الخاصّة في سنة 2017. منذ ذلك الحين حتّى اليوم، سعَت إلى تقديم قطع ملابس عملية ومواكبة للموضة في آن واحد، تساعد كل امرأة على الشعور بالراحة. ما هي النصيحة الأساسية التي تتّبعها Lara Zacca لتصميم ملابسها؟ هذا السؤال وغيره من الأسئلة تجيب عنه المصمّمة في مقابلة حصريّة لموقع جمالكِ.

مقابلة خاصة مع المصمّمة اللبنانية Lara Zacca

1- كمصمّمة أزياء، ما هي النصيحة الأساسية التي تتّبعينها؟

أن أكون دائماً صادقة مع نفسي ومع الهوية التي تحدّدني. كمصمّمة أزياء، أسعى دائماً إلى إدخال هويّتي الخاصّة إلى كلّ مجموعة أقدّمها. أعتقد أنّه من الطبيعي أن يحلم الفرد ويسعى إلى تحقيق كلّ ما يدور في باله، فهذا ما تقوم عليه الطبيعة البشرية، لكن برأيي، المهمّ هو التركيز على كلّ ما يحدّد الشخص. أعمل بإستمرار على إنشاء توقيعي الخاصّ والحفاظ عليه، وهذا ما يجعلني سعيدة بنتائج أعمالي وتحديداً على قدرة الأشخاص على التكيّف معه والتعرّف عليه فوراً. كذلك، أودّ أن أقدّم نصيحة إضافية ألا وهي التحلّي دائماً بالصبر. كما من المهمّ جدّاً التقدّم نحو الأمام حسب سرعتنا الخاصّة، وعدم المزج بين الطموح والصبر.

2- ما مصدر الوحي الذي استلهمتِ منه في مجموعتكِ الحالية؟

مجموعة الكبسولة الأخيرة التي قدّمتها تتميّز بالملابس المريحة والعملية، وهي مختلفة تماماً عن المجموعات التي سبق وأن قدّمتها. أتت هذه الخطوة بمثابة خطّة لتوسيع علامتي التجارية وتلبية كلّ طلبات السوق. هذه المجموعة تحاكيني بشكلٍ لافت خصوصاً أنّني كنتِ أفكّر باستمرار في القطعة التي عليّ شراءها واعتمادها في هذه الأوقات. من هنا، مصدر إلهامي الأساسي هو كل ما يجري في بيروت والعالم أجمع. فالأشخاص يبحثون عن الراحة في كلّ دقيقة من يومهم، لذا قرّرت تقديم مجموعة توفّر لهم ذلك، تجمع ما بين الملابس الستايلش والمناسبة للجميع.

3- صفي تصاميمكِ بـ3 عبارات فقط:

مشاكسة، فريدة من نوعها وتمكّن المرأة.

مقابلة لارا زكى lara zacca

4- كيف تؤمّنين التوازن بين الإبتكار والأناقة في التصاميم التي تقدّمينها؟

منذ صغري، لطالما كنت محاطة بنساء يتمتّعنَ بأسلوب ستايلش وجميل. من والدتي، جدّتي وقريباتي، لم أرهنّ يوماً في لوك عادي أم بسيط. فكنّ دائماً يتألّقنَ بلوك أنيق وعصري، بغضّ النظر عن المكان الذي أردنَ الذهاب إليه. هذا الأمر ساهم في رسم الهويّة التي أقدّمها في تصاميمي. أحرص على مزج الستايل الكلاسيكي والتقليدي مع التغيّرات في العالم. كذلك، وفضلاً عن المعلومات الجديدة التي أتلّقاها والتطوّرات الأخيرة، أسعى إلى تجربة تقنيات، قصّات وأقمشة جديدة عند تصميم الملابس. من هنا، من المستحيل إيجاد قطعة ملابس مشابهة لأخرى في المجموعة، فكلّ تصميم يخبر عن قصّة معيّنة ويمزج ما بين الكلاسيكية والعصرية في آن واحد.

5- كيف أصبحت الملابس المريحة والمينيمالية جزء مهمّ من تصاميمكِ؟

أنا شخصياً لا أتنازل أبداً عن الستايل المريح بهدف الأسلوب الجميل، وهذا الأمر طُبع أيضاً في تصاميمي. أريد أن تشعر كل امرأة ترتدي ملابسي بالأناقة من دون بذل أي مجهود، ما يخوّلها التألّق بلوك جميل ومريح. لكلّ الذين يعرفون علامتي، يلاحظون أن أساس القطعة يكون بالعادة بسيط وإنّما منكّه بلمسة مميّزة مثل التطريزات، القصّات الملفتة، الأزرار الجميلة وغيرها. بكلّ صراحة، هذا الأمر اكتسبته من رحلات التسوّق التي كنت أقوم بها، حيث كنت أسعى إلى اختيار قطعة مينيمالية لكن تتّسم بتفصيل مميّز أو مشاكس، ما يحاكي أسلوبي بشكلٍ لافت. هذا ما أردت تجسيده في علامتي التجارية Lara Zacca: أن أقدّم تصاميم تمزج ما بين البساطة والتفاصيل الملفتة في آن واحد. أودّ أن أعتقد أن هذا الأمر يجعل من تصاميمي مصدر جذب للأشخاص المواكبين للموضة وللذين يفضّلون الستايل المينيمالي.

6- تصاميم أساسية يجب امتلاكها:

بزّة مؤلّفة من 3 قطع:

مقابلة لارا زكى lara zacca

بزّة تتميّز بستايل مشاكس:

مقابلة لارا زكى lara zacca

ملابس مريحة تتّسم بلمسة عصرية وستايلش:

مقابلة لارا زكى lara zacca