منى قطان عطر عطور كيالي هدى بيوتي مقابلة مجلة جمالك

مَن منّا لا تحلف باسم Huda Beauty! دار المكياج التي أسستها الشقيقتان هدى قطان ومنى قطان، شكّلت هوساً عالمياً. ها هي اليوم، تطلق خطّ عطور Kayali، ما يعني "خيالي" باللغة العربية! منى قطان كان لها الفضل الأكبر في ولادة الفكرة وتحوّلها إلى تجربة حسية، فهي لطالما عشقت العطور وحلمت بتلك اللحظة، آمنت، غاصت في تلك الثقافة، ولم تدع العوائق تقف في طريقها إلى أن حققت أمنيتها أخيراً! في هذه المقابلة التي أجرتها "جمالكِ" مع Mona Kattan، ستكشفين ذكاء وموهبة سيّدة أعمال محترفة.

كيف نشأت فكرة مجموعة عطور Kayali؟
هو مشروع كامل، تطلّب الكثير من البحث والمعرفة، وما زلت أتعلّم، إذ إنني لا أعدّ نفسي محترفة بعد. وأنا مستمتعة جداً بهذه التجربة. 

وما هو قدر مشاركتكِ في العملية الإبداعية؟
أنا ملتزمة جداً، بالطبع مع مساعدة المديرة التطويرية، نعمل سويةً، وهي مدهشة. أمّا بالنسبة للاسم، ففكّرنا به مطوّلاً، ووالدي أراد المساعدة، فاقترح اسم "ليالي"، لكننا اكتشفنا بأنها ماركة مسجّلة، فقرّرنا أن نسمي المجموعة Kayali، أي "خيالي" في اللغة العربية. كنت مصممة أن يكون الاسم له علاقة بثقافة الشرق الأوسط. في الواقع، العطر مرتبط بالأحاسيس، المشاعر والخيال. 

منى قطان عطر عطور كيالي مقابلة مجلة جمالك

ماذا عن الطبقات العطرية أو ما يُعرف بالـLayering؟
بالطبع، أتأثر بمحيطي العربي. لطالما أحببت أن أمزج عطوراً كثيرة مع بعضها البعض قبل الخروج لأخلق عطري الخاص والفريد.

الطبقات في العطور ليس بالأمر الجديد، فكيف استطعتِ أن تتميّزي عن غيركِ؟
نعم باتت الطبقات العطرية صيحة، لطالما كانت على الموضة في الشرق الأوسط، ونريدها أن تصبح صيحة عالمية. هو تقليد يدخل في ثقافة الشرق. من الغريب أن يخاف الأجانب من الطبقات في العطور! عندما أسافر، يندهش الناس من العطر الذي أعتمده، فقلت لنفسي لمَ لا أحدث تغييراً عالمياً بشأن العطور، وأحتفل بالحضارة الشرقية؟

أنتِ وهدى قطان، بالفعل، من القليلات اللواتي يقمن بنشر الثقافة العربية في المنطقة والعالم. هل هي خطّة عملٍ تعملان عليها منذ البداية؟
بصراحة لا، ليست خطة. في البداية، أطلقنا المدوّنة الخاصة بنا، وكنّا متصلتين بالثقافتين الأميركية والشرق أوسطية على حدٍّ سواء. عُرفنا أكثر بأننا نميل إلى الشرق الأوسط، ونلنا استحسان الجميع في العالم، لم يكن ذلك مقصوداً أن يصبح لدينا جمهور عالمي اليوم، ونحن مسرورتان جداً بذلك!

هل عرفتِ منذ البداية أنكِ ستصلين إلى اليوم الذي تبتكرين فيه العطور؟
نعم، لطالما أردت أن أبتكر العطور قبل سنوات من إطلاق Huda Beauty. كان ذلك منذ 8 سنوات تقريباً، حين حصلت على أوّل عطور نموذجية، وبدأت البحث، على الرغم من أنني لم أكن أملك رأسمالاً كافياً لابتكار العطور. أنا اليوم مسرورة لأنني أطلقت خطّ العطور في الوقت المثالي، مع دعمٍ من العائلة. 

منى قطان عطر عطور كيالي

ماذا عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لتسويق العطور؟
بالطبع، أعتقد بأنه من المهم استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لتسويق العطور، لكن عليكِ أن تبيعي الإحساس والتأثير الذي يحدثه العطر، فهو أمر مختلف وصعب. ما زلنا نعمل على خطّة عمل جدية. 

كيف تصفين امرأة Kayali؟
تحبّ الاعتناء بنفسها، واثقة، قوية وتحب مزج العطور!

ما هو المزيج المثالي لـKayali؟
ما من مزيج مثالي، لكن المفضلين لدي للحياة اليومية كي أبدو جذابة، هما Elixir وVanilla. لكنني أعتمد Citrus للذهاب إلى النادي الرياضي، لأن الحمضيات تمنحكِ النشاط. يعتمد ذلك على مزاجكِ!

إذا عدتِ بالزمن إلى 7 أو 8 سنوات، ما الذي تغيّرينه بطريقة تفكيركِ عن العمل بالعطور؟
لا أظن أنني أغيّر شيئاً، لكنني قد أجرّب نماذج عطور أكثر قبل إطلاق المجموعة بسرعة. رغبت لو تعمّقت أكثر في عالم العطور، فالأمر يتطلب الكثير والكثير من الثقافة. العطر لغة أخرى ومختلفة! واليوم، نعتمد على مساعدة شركة Firmenich لخبرتها الواسعة. 

منى قطان عطر عطور كيالي

أخبرينا أكثر عن إطلاق مجموعة مستحضرات للعناية بالبشرة، بعد المكياج والعطور.
لا يمكنني البوح بشيء، فهي مفاجأة!

ما هو سرّ النجاح برأيكِ؟
هناك الكثير من الأسرار. عليكِ أن تتمتعي بالإصرار والتنظيم، وألا تدعي أية ظروف تقف في وجه أحلامكِ!

مَن يأخذ القرار الأخير، أنتِ أم شقيقتكِ؟ كيف تسير الأمور عادةً؟
نتحدّث سويّةً عن كل الأمور ونتشارك الآراء، لكن لدى شقيقتي الرؤية المثالية من الناحية الإبداعية. ولدينا فريق عمل رائع وشامل! 

تقولين بأنكِ تغيّرين صناعة العطور. هل تخيفكِ هذه المسؤوليّة الكبيرة؟
شكراً، فأنا أعتبر ذلك شرفاً كبيراً، ويسعدني أن يدعم الناس ما نقوم به. للأسف، في الشرق الأوسط، ما زال بعض الأشخاص لا يشجعون النساء على تحقيق أحلامهن. ما من خطأ في أن تكوني ربّة منزل، لكن عليكِ أيضاً أن تتبعي أحلامكِ!


إقرئي أيضاً: أجدد 8 عطور لصيف 2019: تأثيرها يمنحكِ جرأة وثقة كبيرة
8 معلومات لا تعرفينها عن هدى قطّان!