البحث عن السعادة هو من دون شكّ من بين الأهداف التي تسعى كلّ سيّدة لتحقيقها، فمَن منّا لا تريد التخلّص من المشاعر السلبيّة التي تنتابنا جرّاء ضغوطات الحياة؟! لا تبحثي كثيراً عن الحلول، فالعديد من الفيتامينات والمعادن باستطاعتهم أن يحسّنوا مزاجكِ وأن يساهموا في جعلكِ تتخلّصين من التعب المزمن، التوتّر والاكتئاب! ما هي هذه الوسائل؟ تابعي القراءة لمعرفة كلّ التفاصيل!

فيتامينات ومعادن تجعلكِ في حالة سعادة وتخلّصكِ من التوتر

الفيتامين B6 يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

يساهم الفيتانين B9 في تحفيز هرمونات السعادة في الجسم وإنّ نقصه في الجسم يؤدّي إلى ظهور حالات من الحزن والتوتّر. من أبرز الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين نذكر صدر الدجاج، الحمّص، التونة وسمك السلمون.

الفيتامين B12 يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

نقص الفيتامين B12 في الجسم يؤدّي إلى عدم التركيز والتعب والخمول فإنّه يساهم في جعل المزاج فرح وهادئ. هذا الفيتامين ينظّم عمل الدماغ والأجهزة العصبيّة في الجسم من خلال المواد الكيميائيّة الموجودة فيه والتي تؤدّي إلى تخفيف نسبة الإرهاق والتعب الجسديّ والقلق. ما هي الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين؟ السردين، التونة والسلمون، اللحوم، لحمة الأبقار والدواجن، مشتقّات الحليب والبيض.

الفيتامين C يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

أنتِ تعلمين من دون شكّ أن الفيتامين C مفيد لبشرتكِ، شعركِ وصحّتكِ، وقد تتفاجئين عندما تعلمين أنّه يساهم في جعلكِ في مزاج جيّد! يعمل هذا الفيتامين كمهدّئ طبيعيّ لجعلكِ تتخلّصين من التوتّر والقلق. لذلك، كلّما أردتِ تحسين مزاجكِ، تناولي الأطعمة الغنيّة بالفيتامين C! أبرز الأطعمة الغنيّة بالفيتامين C هي: الفلفل الأحمر، الكيوي، البرتقال، الفراولة، البروكولي، الأناناس...

الفيتامين D يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

يساهم الفيتامين D برفع المعنويّات وتحفيز هرمونات السعادة في الجسم، لذلك، إنّ الشعور بالحزن والبكاء من دون سبب هما من بين أعراض نقص الفيتامين D في الجسم. كيف تحصلين على هذا الفيتامين؟ مجرّد جلوسكِ في الشمس الدافئة في الصباح لمدّة ربع ساعة تكون كافية لتزويد الجسم بكمّية جيّدة من هذا الفيتامين. كذلك، إحرصي على تناول أطعمة غنيّة به مثل الأسماك الدهنية (سمك التونة والماكريل والسلمون)، لحم كبد البقر، صفار البيض، والأطعمة المدعّمة بالفيتامين D مثل بعض منتجات الألبان وعصير البرتقال وحليب الصويا والحبوب.

المغنيسيوم يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

يساعد المغنيسيوم على ارتخاء عضلات الجسم، يساهم في تنشيط الدورة الدمويّة، يحفّز الأنزيمات ويسرّع عمليّة امتصاص الكالسيوم والبوتاسيوم. نقص المغنيسيوم  في الجسم يؤدّي إلى الإرهاق كذلك إلى خلل بين الجهاز العصبي والعضلات التي ترسل له اشارات من الدماغ. الأمر الذي يؤدّي إلى الاضطراب العقليّ والإكتئاب. الأطعمة التي تحتوي على المغنيسيوم تتعدّد وتختلف، نذكر من أبرزها: الفاصوليا السوداء، اللين أو الكفير، اللوز، السبانخ، بذور اليقطين، التين، الموز والشوكولا الداكن...

الكالسيوم يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

نقص الكالسيوم في الجسم يؤدّي إلى الشعور بالحزن ويصيب النساء أكثر من الرجال وتحديداً خلال فترة متلازمة ما قبل الحيض. يعمل الكالسيوم في عمليّة تهدئة الأعصاب ومعالجة التوتر. أبرز الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم هي: السبانخ، الملفوف، البروكولي،البيض، اللبن، الجبنة، الحليب، الشوكولا، اللوز، الجوز، الثوم، التين المجفف، فول الصويا، المعكرونة، الخبز، السردين والسلمون.

الحديد يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

نقص الحديد في الجسم يؤدّي إلى ظهور حالات من التعب والحزن، فإنّه ينظّم عمليّة تخزين الاوكسجين كما يرخّي العضلات المتشنّجة في الجسم. من أبرز الأطعمة التي تحتوي على الحديد: اللحوم الحمراء والدواجن، المأكولات البحرية، الفاصوليا، البازيلا، الخضروات الورقيّة الخضراء الداكنة مثل السبانخ، والفواكه المجفّفة مثل الزبيب والمشمش. 

الزنك يجعلكِ في حالة سعادة ويخلّصكِ من التوتر

الزنك يؤثّر إيجاباً على الصحّة وعلى المزاج، فإنّه يعمل على تقوية المناعة في الجسم ومحاربة الأمراض كذلك يساهم في تخفيف التوتّر والإرهاق. من الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الزنك نذكر: بذر اليقطين، الجبنة السويسرية، الحليب، السبانخ...

أخيراً، إنّ تناول الأطعمة الغنيّة بهذه الفيتامينات والمعادن أمرٌ ضروريّ لمحاربة الحزن، التعب والإرهاق. كذلك، بإمكانكِ تناولها على شكل مكمّلات غذائيّة شرط أن تستشيري طبيبكِ حول الكمية المطلوبة.